الانتخابات التشريعية المبكرة في استراليا في 21 آب

منشور 17 تمّوز / يوليو 2010 - 08:46

اعلنت رئيسة الوزراء الاسترالية جوليا غيلارد السبت ان الانتخابات التشريعية المبكرة ستجري في 21 آب/اغسطس.

وكانت غيلارد وعدت باجراء هذه الانتخابات بغية الحصول على "ثقة" الناخبين الاستراليين بعدما وصلت الى السلطة خلفا لكيفن راد الذي اسقطته حركة تمرد داخل الحزب العمالي اثر انهيار شعبيته بعد اقل من ثلاث سنوات على ترؤسه الحكومة.

واوضحت غيلارد انها قررت، بعد استشارة ممثل التاج البريطاني كوينتن برايس، الذي يعتبر منصبه بمثابة منصب رئيس الدولة في استراليا (عضو في الكومنولث)، بشأن حل البرلمان والدعوة الى انتخابات، ان تجري الانتخابات يوم السبت في 21 آب/اغسطس.

وجوليا غيلارد (48 عاما) هي محامية سابقة ونائبة لرئيس الوزراء في حكومة راد، وقد رفضت الاقامة في المسكن الرسمي لرؤساء الوزراء طالما انها لم تنل هذا المنصب عن طريق الانتخابات.

وفور توليها رئاسة الحكومة انكبت على الملفات المثيرة للجدل التي كلفت راد منصبه، وابرزها فرض ضريبة نسبتها 40% على الارباح الهائلة للشركات المنجمية، والتصدي للهجرة غير الشرعية ومكافحة الاحتباس الحراري.

وتمكنت غيلارد من التوصل بسرعة الى تسوية مع الشركات المنجمية، ولكن الامر لم يكن بالسهولة نفسها في ملف الهجرة غير الشرعية اذ ان مشروعها استحداث مركز احتجاز للمهاجرين غير الشرعيين في المنطقة بدا ملتبسا.

اما على صعيد التغير المناخي فمن المقرر ان تطلق غيلارد قريبا "خطة مناخية" بعد ان تخلى راد عن نظام لتبادل حقوق انبعاثات غازات الدفيئة.

وخلال الانتخابات سيجدد الاستراليون ولاية مجلس النواب باكمله وولاية نصف اعضاء مجلس الشيوخ.

وسيتنافس على منصب رئاسة الوزراء جوليا غيلارد عن العماليين وتوني ابوت عن المعارضة المحافظة 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك