تنظيم القاعدة يتبنى عملية خطف الفرنسيين في النيجر

منشور 13 كانون الثّاني / يناير 2011 - 04:24
حمل التنظيم الحكومة الفرنسية مسؤولية مقتل الرهائن
حمل التنظيم الحكومة الفرنسية مسؤولية مقتل الرهائن

تبنى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي في تسجيل صوتي بثته قناة الجزيرة الخميس خطف الفرنسيين في النيجر، مؤكدا انهما قتلا في معارك مع قوات خاصة فرنسية جاءت لتحريرهما.

وقال المسؤول الاعلامي للتنظيم إن زمرة من المجاهدين والابطال من كتيبة الملثمين قامت يوم الجمعة السابع من كانون الثاني/ يناير بعملية جريئة في العاصمة النيجرية نيامي حيث اقتحمت الحي الدبلوماسي المحصن أمنيا ونجحت في اختطاف فرنسيين اثنين.

واضاف إن المجاهدين أرسلوا أثناء انحيازهم (انسحابهم) برقية إلى المسؤولين الفرنسيين والنيجريين يحذرونهم فيها من أي محاولة للتدخل العسكري.

وتابع "الا أن ساركوزي وحكومته المتهورة لم يفقهوا دروس الفشل السابقة وكرروا نفس الحماقة وحدثت معركتين بطوليتين بين المجاهدين والقوات الفرنسية والنيجرية أسفرت عن فشل ذريع لعملية انقاذ الرهينتين.

وأكد الناطق "مقتل الفرنسيين المختطفين وقتل اثنين من القوات الخاصة الفرنسية وجرح آخرين منهم وقتل وجرح 25 عسكريا نيجريا بينهم قائدهم واعطاب مروحية".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك