549 قتيلا وفوضى في المنطقة الجبلية القريبة من ريو بسبب الامطار

منشور 15 كانون الثّاني / يناير 2011 - 04:20

ارتفعت حصيلة الضحايا في المنطقة الجبلية القريبة من ريو دو جانيرو، الى 548 قتيلا السبت، بعد ثلاثة ايام على الامطار الغزيزة التي تسببت في حالة كبيرة من الفوضى والدمار، كما افادت الحصيلة الاخيرة للدفاع المدني.

واضافت الحصيلة ان حوالى 14 الف شخص اصبحوا بلا ماوى.

وكان توقف الامطار الغزيرة السبت بشرى سارة، كما ذكر رجال الاطفاء، لكن الارض ما زالت مشبعة بالمياه ما يثير الخوف من حدوث انهيارات ارضية كبيرة.

وفي نوفا فريبورغو الاكثر تضررا حيث سقط 249 قتيلا جراء السيول الوحلية الغزيرة التي انهمرت من الجبال، استمر انقطاع الكهرباء السبت في عدد كبير من الاحياء، التي تحتاج الى مياه الشرب والمواد الغذائية والمحروقات والادوية.

وقال آلان امارال احد سكان نوفا فريبورغو لشبكة تي في غلوبو نيوز، ان "الناس يهيمون على وجوههم الشوارع في مشهد يوحي بان حربا قد اندلعت. وقد طمرت كميات الوحول العديد من السيارات مع من فيها".

وفي تيريسوبوليس التي تبعد 100 كلم عن ريو، بلغ عدد الضحايا 238، و43 في بتروبوليس المجاورة. وفي مدينة سوميدورو الصغيرة في المنطقة نفسها، بلغ عدد القتلى 18 وعثر على قتيلين آخرين في قرية اخرى.

وحذرت السلطات من ان حصيلة اسوأ كارثة في البرازيل، قد ترتفع في الساعات المقبلة مع تمكن رجال الاسعاف من الوصول الى المناطق المنكوبة.

واعلن حاكم مدينة ريو سيرجيو كابرال الحداد الرسمي سبعة ايام في المنطقة ابتداء من الاثنين


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك