أئمة وحاخامات في مسيرة دراجات هوائية في برلين

منشور 24 حزيران / يونيو 2018 - 06:20
حاخامات وأئمة خلال مسيرة الدراجات الهوائية في برلين
حاخامات وأئمة خلال مسيرة الدراجات الهوائية في برلين

شارك حاخامات وأئمة في تظاهرة الاحد في وسط برلين ركبوا خلالها دراجات هوائية بمقعدين من اجل اظهار تأييدهم لاحترام الاديان ورفضهم لمعاداة السامية.

وجرت التظاهرة تحت عنوان "لقاء من اجل الاحترام" بدعم من مجموعات دينية ومدنية بينها "منزل مؤسسة واحدة" الذي يشكل مساحة التقاء للصلاة بين المسلمين والمسيحيين واليهود.

وقال الداعية المسلم اندر جتين الذي شارك في المسيرة التي شاركت فيها 25 دراجة هوائية "نحن الائمة والحاخامات نريد ان نعطي المثل الصالح".

وانطلقت المسيرة من النصب التذكاري لضحايا محرقة اليهود مرورا بمعابد يهودية ومساجد وصولا الى ساحة بيبل حيث احرق النازيون عام 1933 الكتب التي لا تتماشى مع عقيدتهم.

وعبرت المسيرة الدراجة ساحة برايتشيد حيث كنيسة القيصر فيلهلم التي شهدت في 2016 عملية دهس تبنّاها تنظيم الدولة الاسلامية اسفرت عن سقوط 12 قتيلا.

وخلال المسيرة تشارك امام وحاخام وقس عربة توك توك. وقال الحاخام اندرياس ناخاما "نحن نشارك في مسيرة الدراجات لان عالمنا لا يريد ان يصدق ان الها نتفق حوله خلقنا جميعا".

بدوره وصف الامام سانجي الرحلة المشتركة بانها "مهمتنا لحفظ السلام" حيث "يتشارك ائمة وحاخامات وقساوسة عربة... ويتشاركون المسؤولية".

وشهدت البلاد تصاعدا لخطاب الكراهية والاعتداءات بعد تدفق اكثر من مليون طالب لجوء الى المانيا منذ 2015، غالبيتهم من المسلمين.

وشن حزب البديل من اجل المانيا، الذي نال 13 بالمئة من الاصوات في الانتخابات العامة التي جرت في ايلول/سبتمبر الماضي، حملة ضد تدفق المهاجرين.

ومع تصاعد التوترات افادات تقارير بتزايد الاعتداءات ضد المساجد، كما اشارت جماعات يهودية الى صعود معاداة السامية في صفوف اليمين المتطرف وبعض القادمين الجدد من المسلمين، على غرار مهاجمة شاب سوري مهاجر في نيسان/ابريل لشاب اسرائيلي يعتمر قلنسوة يهودية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك