ألبانيا تحبط هجوما إرهابيا وتعتقل عصابة تابعة للحرس الثوري الإيراني

منشور 23 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 - 05:00
يجرى الإدعاء العام في ألمانيا منذ 2018، تحقيقات مع 10 أشخاص من أفغانستان وتركيا وباكستان، يتبعون الحرس الثوري
يجرى الإدعاء العام في ألمانيا منذ 2018، تحقيقات مع 10 أشخاص من أفغانستان وتركيا وباكستان، يتبعون الحرس الثوري

قالت الشرطة الألبانية، الأربعاء، إنها اكتشفت شبكة إيرانية شبه عسكرية يزعم أنها خططت لهجمات في ألبانيا ضد عناصر منظمة مجاهدي خلق المعارضة.

وأوضح رئيس الشرطة أردي فيليو، الأربعاء، إن الجناح الخارجي للحرس الثوري الإيراني شغل "خلية إرهابية نشطة" تستهدف أعضاء جماعة مجاهدي خلق في ألبانيا.

وأضاف فيليو أنه تم إحباط هجوم آخر خطط له عملاء للحكومة الإيرانية ويستهدف مجاهدي خلق في ألبانيا في مارس.

وتقول تقارير صحفية، إن السلطات الإيرانية تحاول من فترة لأخرى إرسال فريق اغتيال مختص بالعمليات الإرهابية، تحت غطاء تجاري إلى ألبانيا، لاستهداف نحو 3 آلاف لاجئ إيراني معارض في البلد الأوروبي.

وفي وقت سابق رصدت أجهزة الاستخبارات الأوروبية إرسال إيران فرق إرهاب واغتيالات إلى القارة الأوروبية، لتصفية معارضين لها.

ويجرى الإدعاء العام في ألمانيا منذ 2018، تحقيقات مع 10 أشخاص من أفغانستان وتركيا وباكستان، يتبعون الحرس الثوري الإيراني، لقيامهم بالتجسس على أهداف محتملة في ألمانيا، ومعارضين إيرانيين تمهيدا لتصفيتهم.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك