أمريكا تضع 12 شرطا للتوصل إلى اتفاق جديد مع إيران

منشور 21 أيّار / مايو 2018 - 02:54
حزب الله صار أقوى منذ تطبيق الاتفاق النووي مع ايران
حزب الله صار أقوى منذ تطبيق الاتفاق النووي مع ايران

طرح وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، 12 شرطا للتوصل إلى اتفاق جديد مع إيران، داعياً جميع حلفاء الولايات المتحدة للانضمام إلى الجهد الأمريكي ضد إيران.

وأعلن بومبيو، اليوم الاثنين، في كلمة متلفزة، عن سياسة الولايات المتحدة لمواجهة إيران، إلى جانب الخطوط العريضة للسياسة الخارجية الأمريكية تجاه الاتفاق النووي مع طهران.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، إن "الاستراتيجية الأمريكية الجديدة تتكون من 7 محاور للتعامل مع إيران"، مؤكداً أن "الضغط الاقتصادي هو الجانب الأبرز من الاستراتيجية الجديدة تجاه إيران، ومشدداً على أن إيران ستتعرض للعقوبات الأكثر قسوة في التاريخ إذا واصلت سياساتها".

وأضاف: "العقوبات على إيران تنتهي فوراً بمجرد تنفيذ ما هو مطلوب منها"، مشدداً على أن هناك 12 مطلباً أمريكيا من إيران أبرزها وقف دعم الإرهاب والانسحاب من سوريا.

واشار وزير الخارجية الأميركي الجديد مايك بومبيو الى ان حزب الله صار أقوى منذ تطبيق الاتفاق النووي مع ايران، واوضح ان الاتفاق النووي لم يمنع إيران من دعم ميليشيات حزب الله كما انه لم يمنع إيران من تطوير الصواريخ.

واعتبر بومبيو ان آلية التحقق وتفتيش المواقع النووية الإيرانية حاليا ليست كافية، ولفت الى ان الاتفاق النووي مكّن إيران من التوسع في حروبها بالوكالة في المنطقة، كما كان له تبعات على كل من يعيش في الشرق الأوسط. ولفت الى ان جماعة الحوثي التي تدعمها إيران تجوع الشعب اليمني وتهدد جيران اليمن، ولفت الى ان إيران بعد الاتفاق النووي هي الراعي الأول للإرهاب في العالم.

ولفت الى ان النظام الإيراني يصرف مليارات على التسلح ويحرم شعبه من أبسط حقوقه. واعتبر انه على إيران وقف دعم الإرهاب وحزب الله والحوثيين وسحب قواتها من سوريا.

ويأتي الخطاب بعد أسبوع على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق الذي وقعه سلفه باراك أوباما مع إيران والقوى العالمية، فيما ناشد الحلفاء الأوروبيون، ترامب عدم الانسحاب من الاتفاق.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك