أمير قطر ووزيرة خارجية اسرائيل يبحثان تطبيع العلاقات

منشور 26 أيلول / سبتمبر 2007 - 05:39

ذكرت صحيفة "هارتس" ان وزير الخارجية الاسرائيلية تسيبي ليفني التقت الثلاثاء مع امير قطر الشيخ حمد بن خليفة ال ثاني على هامش الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك، حيث بحثت معه تطبيع العلاقات بين بلديهما.

وقالت الصحيفة ان ليفني شددت لامير قطر خلال اللقاء الذي يعد الاول من نوعه، على اهمية تعزيز العلاقات بين الدول العربية واسرائيل على اساس من "التطبيع المرحلي".

واضافت ان ليفني والزعيم القطري ناقشا كذلك المحادثات الجارية بين اسرائيل والفلسطينيين تمهيدا لمؤتمر السلام الدولي الذي دعت اليه الولايات المتحدة وينتظر ان يعقد في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، وكذلك استعداد قطر لدعم المفاوضات.

وفي سياق متصل، قالت الصحيفة ان وزيرة الخارجية الاسرائيلية التقت في وقت سابق الثلاثاء مع وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط حيث ابلغته انه من اجل نجاح الجهود الدبلوماسية فانه يتعين على مصر وقف عمليات تهريب الاسلحة من اراضيها الى قطاع غزة والتي تجري من خلال انفاق حدودية.

وفي ما يتعلق بالضفة الغربية فقد اعتبرت ليفني ان "التطورات الاخيرة ادخلت الضفة الغربية في اختبار يمكن ان يحدد نجاح العملية السلمية برمتها".

والاثنين، التقت ليفني مع وزيري خارجيتي الاردن وموريتانيا، وكذلك مع نائب وزير خارجية سلطنة عمان سيد بدر، والذي كانت بلاده قطعت علاقاتها مع اسرائيل بعد اندلاع الانتفاضة الفلسطينية الثانية عام 2000.

وقالت صحيفة هارتس ان ليفني وبدر التقيا خلال عشاء اقيم لمناسبة ذكرى اقامة معمل تحلية المياه الاقليمي في عمان، والذي يعد اخر مشروع مشترك بين اسرائيل والدول العربية والذي بدأ عقب مؤتمر مدريد عام 1991.

وشاركت عمان والمغرب والكويت والجزائر والسعودية ودول عربية اخرى في اقامة المشروع الذي يعمل فيه علماء من دول مختلفة على مدار السنة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك