إردوغان في إسرائيل قريبا

منشور 17 آب / أغسطس 2022 - 07:23
إردوغان في إسرائيل قريبا

ذكرت صحيفة اسرائيلية ان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان سيقوم قريبا بزيارة الى اسرائيل، هي الاولى له منذ عام 2005، وتأتي تتويجا عملية تطبيع علاقات الجانبين التي أعلن عن استئنافها بشكل كامل الاربعاء.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت أن الترتيبات لزيارة إردوغان بدأت بالفعل خلف الكواليس.

واضافت ان المسؤولين في وزارة الخارجية الاسرائيلية يعملون على وضع إستراتيجية للتعامل مع تصريحات مستقبلية "مسيئة" لاسرائيل قد تصدر عن الرئيس التركي بهدف امتصاص غضب الفلسطينيين والعرب بسبب الزيارة.

وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لبيد في وقت سابق الأربعاء، أن حكومته ستستأنف العلاقات الدبلوماسية الكاملة مع تركيا بعد سنوات من التوتر بين الدولتين.

توترت العلاقات بين الجانبين في عام 2010 بسبب قضية سفينة مافي مرمرة عندما شنت القوات الإسرائيلية هجومًا على السفينة التركية التي كانت تحاول إيصال مساعدات إلى قطاع غزة المحاصر. وأسفر الهجوم عن مقتل عشرة ناشطين أتراك.

وقال لبيد في بيان، “تقرر مرة أخرى رفع مستوى العلاقات بين البلدين إلى مستوى العلاقات الدبلوماسية الكاملة وإعادة السفراء والقناصل العامين من البلدين”.

وأضاف البيان أن “إعادة العلاقات ع تركيا مكسب مهم للاستقرار الإقليمي، ونبأ اقتصادي مهم جدا لمواطني إسرائيل”.

وتعهدت تركيا على لسان وزير خارجيتها مولود تشاوش أوغلو ، بعدم التخلي عن القضية الفلسطينية، غداة استئنافها العلاقات الدبلوماسية الكاملة مع إسرائيل.

وقال أوغلو في مؤتمر صحافي “لن نتخلى عن القضية الفلسطينية”، بعد إعلان إسرائيل عن إعادة العلاقات الدبلوماسية بشكل كامل بين البلدين وعودة السفيرين اللذين استدعيا عام 2018 بعد مقتل متظاهرين فلسطينيين في غزة.

وشدد على “أهمية أن تُنقل رسائلنا (حول القضية الفلسطينية) مباشرة من خلال السفير”، مؤكدا أن سفيرًا تركيًا سيعين قريبًا في تل أبيب.

الطائرات الاسرائيلية تعود إلى تركيا

وأعلن مكتب لبيد في بيان عقب محادثة هاتفية اجراها مع إردوغان مساء الاربعاء، عن عودة الطائرات الإسرائيلية إلى المطارات التركية بدءا من أيلول/ سبتمبر المقبل، وذلك بعد سنوات من المنع.

كما أفاد البيان ان الرجلين شكرا بعضهما البعض على تطوير العلاقات بين الجانبين، وهنأ كل منهما الآخر على قرار استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما بشكل كامل وعودة السفراء إلى البلدين.

وفي تموز/ يوليو الماضي، وقعت إسرائيل وتركيا اتفاق طيران متبادل، لأول مرة منذ العام 1951، يسمح بتسيير شركات طيران إسرائيلية رحلات جوية إلى غايات عديدة في تركيا، وبتسيير شركات طيران تركية رحلات جوية إلى إسرائيل.

ومنذ نحو 15 عاما منعت تركيا هبوط الطائرات الإسرائيلية في مطاراتها، بسبب توترات وخلافات بين الجانبين، وذلك في أعقاب الخلافات بين السلطات الإسرائيلية والتركية حول شروط تل أبيب الأمنية المعقدة بشأن تأمين الرحلات الجوية الإسرائيلية المغادرة من تركيا باتجاه تل أبيب.

وعلى الرغم من الخلافات الدبلوماسية في السنوات الأخيرة، استمرت العلاقات التجارية بين الجانبين وظلت تركيا وجهة مفضلة للسياح الإسرائيليين. وأعرب إردوغان عن استعداده "للتعاون (مع إسرائيل) في مجال الطاقة ومشاريع أمن الطاقة" مع احتمال نقل الغاز الإسرائيلي إلى أوروبا عبر تركيا، في وقت تثير الحرب في أوكرانيا مخاوف بشأن الإمدادات.

ويرى مراقبون أن "هناك أزمة اقتصادية كبيرة جدا في تركيا. بما في ذلك ارتفاع التضخم بشكل كبير وانخفاض قيمة الليرة التركية، الأمر الذي يدفع تركيا إلى تحسين وضعها الاقتصادي لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر"، واعتبروا أن "تركيا هي بالفعل أحد أهم شركاء التصدير لإسرائيل إذ تبلغ قيمة التجارة بينهما 7،7 مليارات دولار".
 


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك