إسرائيل تمنع آلاف الفلسطينيين من اداء صلاة الجمعة في الأقصى

منشور 14 أيلول / سبتمبر 2007 - 12:23

ذكر شهود عيان أن نقاط التفتيش الاسرائيلية المنتشرة حول مدينة القدس القديمة وعلى الطرق المؤدية إليها منعت آلاف الفلسطينيين من الوصول إلى المدينة لاداء صلاة الجمعة الأولى في شهر رمضان.

 وقال شهود العيان إن نقاط التفتيش على الطرق المؤدية إلى القدس من رام الله وبيت لحم وغيرها من البلدات المحيطة بالقدس الشرقية منعت حاملي بطاقات الهوية الفلسطينية الذين يرغبون في أداء صلاة الجمعة في المسجد الأقصى من دخول المدينة.

وكانت الشرطة الاسرائيلية قد ذكرت في وقت سابق أنها ستسمح فقط للرجال الذين تزيد أعمارهم عن خمسين عاما والنساء اللاتي تزيد أعمارهن عن أربعين عاما بالدخول بدون تصريح إلى المسجد الأقصى.

 ولكن الأعداد الكبيرة من الفلسطينيين الذين توافدوا على نقاط التفتيش اضطرت الجيش إلى عدم السماح بدخولهم بصرف النظر عن أعمارهم. وقال شهود العيان إن الفلسطينيين اشتبكوا في بعض الحالات مع الجنود الإسرائيليين عند نقاط التفتيش وأن الجنود أطلقوا الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية لتفريق الحشود.

مواضيع ممكن أن تعجبك