إعتقال 143 بريطانيا شاركوا في تظاهرة معارضة لكابيلا

منشور 11 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 08:18
الشرطة البريطانية تعتقل أحد المتظاهرين/ أرشيفية
الشرطة البريطانية تعتقل أحد المتظاهرين/ أرشيفية

اعلنت الشرطة البريطانية اعتقال 143 شخصا في لندن السبت خلال تظاهرة شارك فيها نحو 500 شخص كانوا يتظاهرون ضد اعادة انتخاب جوزف كابيلا رئيسا للكونغو الديموقراطية.

واشارت الشرطة في بيان الى ان "ما مجموعه 143 شخصا اعتقلوا خلال تظاهرة في وسط لندن السبت"، موضحة ان 110 اشخاص من بين هؤلاء اعتقلوا بسبب مشاركتهم في اشتباكات.

وخرج متظاهرون من المنطقة المسموح بها لسير التظاهرة ما اعاق الحركة في شارع قريب من مكاتب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في داونينغ ستريت، قبل الحاقهم اضرارا بسيارات ومحال وتهديدهم اشخاصا من العموم بحسب الشرطة.

وبعد ان بقوا متجمعين طوال ساعات عدة في المكان نفسه، توجه المتظاهرون الى شارع وايت هول الذي يضم مبان حكومية في اتجاه ميدان ترافالغار سكوير متسببين بقطع الطريق.

ولفتت الشرطة الى ان "مجموعة غادرت في هذه اللحظة مركز التظاهرة وبدات بالحاق اضرار بالممتلكات ومن بينها سيارات ومحال تجارية وبتهديد اشخاص من العامة"، مضيفة ان "110 اشخاص اعتقلوا بشبهة دخولهم في عراك".

وكانت هذه التظاهرة التي شارك فيها ما بين 400 الى 500 شخص بحسب تقديرات الشرطة، قد بدات بطريقة سلمية.

وكان المتظاهرون يحملون لافتات تؤكد فوز مرشح المعارضة في الكونغو الديموقراطية اتيان تشيسيكيدي في الانتخابات الرئاسية التي جرت في 28 تشرين الثاني(نوفمبر) وترفض اعلان اللجنة الانتخابية فوز كابيلا.

واعرب المتظاهرون عن سخطهم من كابيلا. وقالت ادفيج وهي طالبة تبلغ من العمر 22 عاما لفرانس برس "انه قاتل. لم يصوت احد له. لا نريده في الكونغو".

يذكر ان التوتر الانتخابي في جمهورية الكونغو الديموقراطية زاد السبت بعد ان هددت الحكومة بمقاضاة المرشح الابرز بالمعارضة اتيان تشيسيكيدي الذي اعلن فوزه بالانتخابات من طرف واحد، بينما قالت الشرطة ان اربعة اشخاص قتلوا في اعمال العنف التي اعقبت الانتخابات.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك