اتفاق على فتح طريق الحديدة-صنعاء لدخول المساعدات

منشور 29 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 07:50
اتفاق على فتح طريق الحديدة-صنعاء لدخول المساعدات
اتفاق على فتح طريق الحديدة-صنعاء لدخول المساعدات

قال قيادي حوثي، السبت، إنه تم الاتفاق المبدئي على فتح الطريق الرابط بين مدينة الحديدة وصنعاء، لدخول المعونات الإغاثية .

جاء ذلك في تصريح أدلى به لوكالة الأناضول، حميد عاصم، عضو وفد جماعة الحوثي الذي شارك في مشاورات السويد.

وقال عاصم إنه "تم الاتفاق المبدئي بين ممثلي جماعته والحكومة اليمنية على فتح هذا الطريق الرئيسي، كأحد ثمار الاجتماعات مع فريق المراقبين الأمميين بقيادة الجنرال باتريك كاميرت"، دون ذكر موعد فتح الممر.

وأضاف أنه "تم الاتفاق أيضا على دخول 12 سفينة إغاثية إلى ميناء الحديدة الاستراتيجي".

وقبل أشهر، أغلق الطريق الرئيسي الرابط بين الحديدة والعاصمة صنعاء، بسبب المواجهات بين القوات الحكومية والحوثيين.

والجمعة، انتهت "الاجتماعات الأولى" للجنة التنسيق المشتركة لمراقبة وقف إطلاق النار وإعادة الانتشار في مدينة وميناء الحديدة.

وبدأت الاجتماعات الأربعاء، بعد انضمام أعضاء اللجنة من الجانب الحكومي، ودخولهم مدينة الحديدة الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي.

وقبل أكثر من أسبوع، اعتمد مجلس الأمن قرارا يأذن للأمم المتحدة بنشر فريق لمراقبة وتسهيل تنفيذ اتفاقات العاصمة السويدية.

في وقت سابق، رحب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، الجمعة، بقرار الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بصرف مرتبات موظفي محافظة الحديدة، غرب البلاد.

وقال مكتب غريفيث في صفحته على "تويتر": "يرحب المبعوث الخاص بقرار الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي التوجيه بصرف مرتبات كافة الموظفين المدنيين في كل المجالات بمحافظة الحديدة، اعتبارا من الشهر الجاري".

وأضاف أن "قرار الرئيس هادي خطوة هامة لتحسين الوضع الاقتصادي، وتخفيف المعاناة الإنسانية للشعب اليمني".

وعبر المبعوث الأممي عن أمله، في اتخاذ المزيد من الخطوات في هذا الاتجاه.

مواضيع ممكن أن تعجبك