اجلاء مئات الاف الزوار الشيعة مع استعار المعارك بكربلاء

منشور 28 آب / أغسطس 2007 - 06:52

اجلت السلطات الثلاثاء، مئات الآلاف من الزوار الشيعة في مدينة كربلاء المقدسة مع استعار المعارك بين قوات الامن العراقية والمليشيات في المدينة لليوم الثاني على التوالي، مخلفة عشرات القتلى والجرحى.

وقال مصدر أمني رفيع في بغداد ان 25 شخصا قتلوا وغالبيتهم من رجال الشرطة في الاشتباكات التي تشهدها كربلاء بالتزامن مع احياء مئات الاف الشيعة ذكرى مولد الامام المهدي اخر ائمة الشيعة الاثني عشر المعصومين.

وبدا أن القتال يدور بين مسلحين موالين لرجل الدين الشيعي مقتدى الصدر قد يكونون أعضاء في ميليشيا جيش المهدي من جهة والشرطة المرتبطة بجماعة سياسية شيعية أخرى هي المجلس الاعلى الاسلامي.

وقالت الشرطة انه تم فرض حظر للتجول ونظمت حركة للحافلات لاجلاء الزوار الذين سار معظمهم قادما من بغداد وغيرها.

وقال اللواء عبد الكريم خلف المتحدث باسم الداخلية العراقية للتلفزيون الحكومي العراقي ان تعزيزات يجري ارسالها لكربلاء من بغداد والمحافظات المجاورة.

وقالت الشرطة ان مسلحين يحملون أسلحة الية ومسدسات كانوا يحاولون السيطرة على المنطقة المحيطة بضريحي الامام علي والامام العباس. وهما نقطة محورية في الاحتفالات الدينية الجارية الثلاثاء.

وقال حازم الاعرجي المعاون الرفيع للصدر من كربلاء ان الاشتباكات اندلعت حينما عارضت الشرطة أن يردد الزوار شعارات مؤيدة للصدر وبدأوا بضربهم. وقال معاون اخر للصدر هو عمار السعيدي ان معاملة الزوار أغضبت الصدريين في كربلاء وأثارت أعمالا انتقامية من قوات الامن.

ورأى شاهد عيان مجموعات من المسلحين تجوب الشوارع مسلحة بأسلحة الية ثقيلة وقاذفات صاروخية وهراوات وسيوف وكانوا يضربون الزوار بمن في ذلك النساء. ورأى أيضا جثتين محمولتين في الشارع.

وجاءت اشتباكات الثلاثاء بعد مواجهات وقعت في ساعة متأخرة من ليل الاثنين بين الشرطة والزوار في المدينة. قال مستشفى محلي ان سبعة من الزوار قتلوا فيها وأصيب 35 اخرون.

ووضعت قوات الامن العراقية في حالة تأهب قصوى ونشر حوالي عشرة الاف شرطي وخمسة آلاف جندي عراقي في كربلاء قبيل الاحتفال.

عنف متفرق

وفي احداث عنف اخرى، اعلنت مصادر امنية واخرى طبية عراقية مقتل شخصين واصابة 14 اخرين بجروح في هجمات متفرقة فيما عثر على ست جثث مجهولة قرب بعقوبة (شمال شرق بغداد).

وقال ضابط في الشرطة فضل عدم كشف اسمه ان "شخصا قتل واصيب ثلاثة اخرين بجروح خلال اشتباكات بين عناصر الشرطة ومجهولين في منطقة الشيخ عمر(وسط بغداد)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك