استسلام عضو من القاعدة بعد هروبه من سجن في اليمن

منشور 16 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 03:17
قال مصدر أمني في اليمن يوم الثلاثاء إن متشددا من تنظيم القاعدة أدين بتقديم المساعدة في التخطيط لتفجير مدمرة أمريكية قبالة ساحل اليمن عام 2000 سلم نفسه للسلطات اليمنية.

وكان جمال بدوي أحد مدبري الهجوم على المدمرة الامريكية كول والذي أسفر عن مقتل 17 من البحارة الامريكيين في ميناء عدن اليمني.

وبدوي الذي خفف حكم الاعدام الصادر عليه الى السجن 15 عاما كان من بين 23 سجينا فروا من سجن في العاصمة اليمنية صنعاء في فبراير شباط عام 2006 .

وقال المصدر دون ذكر المزيد من التفاصيل ان بدوي استسلم قبل عدة أيام.

وانضم اليمن الذي تنحدر منه أصول أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة الى الحرب التي قادتها الولايات المتحدة على الارهاب بعد هجمات 11 سبتمبر أيلول عام 2001 .

وينظر الغرب لليمن الذي يقع على الطرف الجنوبي من شبه الجزيرة العربية على أنه ملاذ للمتشددين الاسلاميين. وشهد اليمن عدة هجمات على أهداف وسائحين غربيين بما في ذلك تفجير ناقلة نفط فرنسية عام 2002 .

وفي يوليو تموز حكم قاض أمريكي على السودان بدفع نحو ثمانية ملايين دولار لأسر الجنود الامريكيين الذين قتلوا في الهجوم على كول والذي قام أفراد القاعدة خلاله بصدم قارب محمل بالمتفجرات بالمدمرة الامريكية.

ونفى السودان تورطه في الهجوم وقال انه سيستأنف الحكم.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك