استشهاد شاب في رام الله

منشور 17 أيلول / سبتمبر 2007 - 07:09
استشهد الشاب محمد علي مصباح "16 عاما"، من مدينة رام الله في الضفة الغربية، اثر اصابته برصاصة اخترقت خاصرته، جراء مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي التي إقتحمت المدينة فجر الاثنين.

وقالت مصادر طبية فلسطينية "ان جبارين توفي، بعد ان ظل ينزف امام انظار جنود الاحتلال، اثر اصابته برصاصة اخترقت خاصرته، دون ان يقدموا له العلاج، ليفارق الحياة فورا، جراء نزفه الشديد".

وذكر شهود عيان "أن قوات الاحتلال اقتحمت مدينة رام الله، وخلال اقتحامها دارت في المنطقة مواجهات بالحجارة، بين الشبان الفلسطينيين والقوات المقتحمة لصدها عن هدفها، وفي تلك الاثناء كان جبارين يسير في الشارع، فأصابته رصاصات الاحتلال، لتستقر في خاصرته".

وأشاروا الى "أن دوريات الاحتلال اغلقت المنطقة، وأحاطت بجسد جبارين، لتتركه ينزف دون تقديم العلاج له ما تسبب بوفاته قبل ان تصله سيارات الإسعاف الفلسطينية والتي لم يسمح لها بالاقتراب الا بعد مغادرة الاليات العسكرية الاسرائيلية".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك