استقالة قادة فتح بقطاع غزة

منشور 21 أيلول / سبتمبر 2007 - 08:37

قال مسؤولون في حركة فتح يوم الخميس ان قادة فتح الذين عينهم الرئيس الفلسطيني محمود عباس لإعادة تنظيم صفوف الحركة في قطاع غزة في أعقاب استيلاء حماس على القطاع قدموا استقالاتهم.

وأبرزت الاستقالات الانقسامات داخل حركة فتح العلمانية التي يتزعمها عباس والصعوبة التي يجدها الرئيس المدعوم من الغرب في بسط سيطرته على القطاع الساحلي بعد مرور ثلاثة أشهر على سيطرة حماس عليه.

وكان عباس عين لجنة فتح المؤلفة من عشرة أعضاء ويرأسها زكريا الاغا لتمثيل فتح في قطاع غزة ولتنظيم صفوف أعضائها.

وقال مسؤول رفيع في حركة فتح لرويترز ان ثمانية من أعضاء اللجنة منهم الاغا قدموا استقالاتهم الى عباس في وقت سابق من هذا الاسبوع.

ولم يكن لدى معاوني عباس تعقيب فوري.

وقال مسؤول فتح ان الاستقالات قدمت تعبيرا عن الاستياء من عدم قيام الحكومة الجديدة لعباس في الضفة الغربية المحتلة بدفع رواتب الى اكثر من عشرة آلاف من أعضاء أجهزة الامن التي تهيمن عليها فتح في قطاع غزة.

وبعد استيلاء حماس على قطاع غزة في يونيو حزيران عزل عباس حكومة وحدة وطنية تقودها حماس وشكل حكومة جديدة في الضفة الغربية يرأسها رئيس الوزراء سلام فياض.

ولم تقدم حكومة فياض تفسيرا لسببت عدم تلقي رجال فتح العشرة آلاف رواتبهم. وكان بعض المسؤولين ذهبوا الى القول بان رواتبهم حجبت لانهم تقاعسوا في الدفاع عن مقارهم في مواجهة مقاتلي حماس خلال المعارك التي نشبت في حزيران/ يونيو.

وتظهر احصاءات قدمت الى صندوق النقد الدولي انه بعد استيلاء حماس على قطاع غزة حذفت أسماء نحو 31500 موظف من كشوف رواتب السلطة الفلسطينية منهم 23500 من افراد اجهزة الامن.

مواضيع ممكن أن تعجبك