اسرائيل تبدأ بتوسعة مستوطنة معاليه ادوميم

منشور 05 آب / أغسطس 2004 - 02:00

قالت صحيفة معاريف ان اسرائيل توسع مستوطنة معاليه ادوميم أكبر مستوطناتها بالضفة الغربية وهي خطوة من شأنها أن تزيد من عزل الفلسطينيين بدرجة أكبر عن القدس وتتعارض مع خطة السلام التي تدعمها الولايات المتحدة. 

وقالت الصحيفة ان رئيس الوزراء ارييل شارون أمر بضم 3750 فدانا من الاراضي  

شمال شرقي القدس الى مستوطنة معاليه ادوميم. وقالت ان اسرائيل تمهد الطرق وتضع  

مواسير صرف صحي في الموقع. 

وقال رئيس بلدية معاليه أدوميم أن بناء المساكن في المستوطنة من المتوقع أن يبدأ في  

منتصف عام 2005 في الوقت المقرر أن يبدأ فيه شارون ازالة المستوطنات اليهودية من  

قطاع غزة. 

وقال بيني كاشريل رئيس البلدية للصحيفة "خلال نحو نصف عام سيستكمل التخطيط  

في وزارة الانشاءات والاسكان بحيث تكون مسودة للمنطقة السكنية جاهزة لعرضها  

على وزير الدفاع للموافقة عليها." 

ولم يتسن على الفور الاتصال بمسؤولين حكوميين اسرائيليين للتعليق. 

ويوم الاحد الماضي قالت مصادر سياسية ان شارون أقر بناء 600 وحدة سكنية جديدة في معاليه أدوميم التي تضم 30 ألف مستوطن. ولم يتضح ما اذا كانت هذه الوحدات هي التي ستبنى في الاراضي الجديدة التي تربط المستوطنة بالقدس. 

وأثارت الخطوة انتقادات من جانب واشنطن راعية "خارطة الطريق" للسلام في الشرق الاوسط التي تعد الفلسطينيين باقامة دولة مستقلة والتي تطلب من اسرائيل الالتزام بتعهد بعدم توسيع المستوطنات على الاراضي التي احتلتها في حرب عام 1967 --(البوابة)

مواضيع ممكن أن تعجبك