اسرائيل تبقي على ”حال التأهب” على حدوها مع سوريا ولبنان

منشور 14 أيلول / سبتمبر 2007 - 08:57

ذكرت القناة العامة في التلفزيون الاسرائيلي ان اسرائيل ابقت الخميس على "حال تأهب" مرتفعة على حدودها الشمالية مع كل من سوريا ولبنان عقب الغارة التي يعتقد ان الدولة العبرية شنتها على سوريا قبل اسبوع.

ونقلت القناة عن مصادر عسكرية قولها ان "الجيش الاسرائيلي ابقى على حال التأهب" لمواجهة اي احتمال من دون اعطاء مزيد من التفاصيل.

وبحسب القناة الخاصة الثانية في التلفزيون فان التوتر "انخفض قليلا" على الحدود السورية.

من جهة اخرى ما زال المسؤولون الاسرائيليون يلزمون التكتم الكامل على هذه القضية على الرغم من مرور اسبوع عليها. وكان مسؤول عسكري اميركي اكد الثلاثاء ان اسرائيل شنت غارة جوية على سوريا.

وبحسب قناة سي ان ان الاميركية الاخبارية فان الغارة استهدفت قافلة اسلحة في حين اعلنت صحيفة نيويورك تايمز ان سلاح الجو الاسرائيلي نفذ طلعات استطلاعية لتصوير منشآت نووية سورية محتملة يعتقد ان كوريا الشمالية زودت سوريا بها.

وبخلاف العادة امتنع رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت ووزير دفاعه ايهود باراك عن الادلاء باي حديث صحافي بمناسبة الاحتفالات بالسنة اليهودية الجديدة التي تبدأ اعتبارا من مساء الاربعاء.

مواضيع ممكن أن تعجبك