اسرائيل تزعم اكتشافها لمواقع "اس-300" في سوريا (صورة)

منشور 25 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 01:14
منظومة إس-300 الروسية
منظومة إس-300 الروسية

نشرت "هآرتس" الإسرائيلية صورا قالت إنها لـ"إس-300" الروسية، التي زودت بها موسكو دمشق إثر حادث إسقاط طائرة الاستطلاع الروسية "إيل-20" بالخطأ فوق ساحل سوريا خلال غارة إسرائيلية.

ولفتت الصحيفة إلى أنّ الصور التقطها قمر إسرائيلي ووثّقت نصب واحدة من البطاريات التي قدمتها روسيا لسوريا مؤخرا.

وأكدت الصحيفة أن الصور تعرض أربع عربات "إس-300"، وأنها غير مشغّلة حاليا لأن بعض المكونات التابعة للبطاريّة لا تزال غير موجودة.

وأشارت "هآرتس" إلى أنّه من المتوقع أن تستغرق عملية تدريب الجنود السوريين الذين يتمركزون في المواقع التي نشرت فيها الصواريخ بعض الوقت، وأن البطاريات الجديدة لم تصل بعد إلى جاهزية العمليات.

أكد وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، أن إسرائيل "لن تقبل بأي قيود روسية" على أي غارات ستشنّها على سوريا مستقبلا.

وجاء تصريح ليبرمان تعليقا على تقرير للقناة العاشرة الإسرائيلية قالت فيه إن روسيا "وضعت شروطا جديدة تقيد إمكانية التصرف الإسرائيلي داخل الأراضي السورية وأن معادلة حرية تصرف إسرائيل داخل الأراضي السورية، قد تغيرت على نحو باتت إسرائيل ترفضه جملة وتفصيلا".

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي في حديث لإذاعة الجيش الإسرائيلي اليوم الخميس إن تل أبيب "لن تقبل بأي قيود في مهمة الدفاع عن نفسها في سوريا وفي أي أماكن أخرى".

وذكر تقرير القناة الإسرائيلية أن "روسيا تريد فرض شروط جديدة على إسرائيل مقابل أن تسمح لها بتوجيه ضربات عسكرية داخل الأراضي السورية".

وبين هذه "الشروط"، حسب تقرير القناة "منح وقت إضافي يفصل بين المرحلة التي على إسرائيل أن تبلغ روسيا فيها بتوجيه ضربة عسكرية، وتنفيذ العملية، فيما هذه المطالبة تشير إلى ضرورة إبلاغ الجانب الإسرائيلي روسيا بعمليته قبل وقت طويل جدا منها وبشكل سترفضه إسرائيل حتما".

وأشار التقرير إلى أن الوقت الذي تطالب به روسيا "سيشكل خطرا حقيقيا على المقاتلات الإسرائيلية، وسيمنح القوات الإيرانية وقتا لإخفاء الأهداف العسكرية".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك