اسرائيل تشدد اجراءاتها القمعية بحق الاسرى الفلسطينيين

منشور 02 كانون الثّاني / يناير 2019 - 08:20
 الخطة تشمل منع إدخال الأموال التي تقدمها السلطة الفلسطينية للأسرى ومنع طهي الطعام
الخطة تشمل منع إدخال الأموال التي تقدمها السلطة الفلسطينية للأسرى ومنع طهي الطعام

أعلن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي غلعاد أردان عن خطة لتشديد العقوبات ضد الأسرى الفلسطينيين, ومنها توحيد فرعي سجناء حماس وفتح.

وقال أردان في تصريح صحفي، اليوم الأربعاء: "إن الخطة تشمل منع إدخال الأموال التي تقدمها السلطة الفلسطينية للأسرى ومنع طهي الطعام داخل غرف الأسرى وتقليل كمية المياه المخصصة للأسرى وتقييد ساعات استخدام الحمام ومنع فصل الاسرى على اساس تنظيمي كما كان متبعا خلال العقود الستة الماضية.

وأضاف: "الخطة ستطرح على المجلس الوزاري للشؤون السياسية والأمنية للمصادقة عليها على ان يتم البدء بتطبيقها خلال الأسابيع المقبلة".

وأكد أردان استعداد مصلحة السجون للتعامل مع أي سيناريو قد يحدث داخل جدران السجون احتجاجا على تشديد ظروف الحبس قائلا: "لا نخشى لا من تهديدات ولا من إضرابات".

وأضاف، أنه يقبل بالتوصيات التي أصدرتها اللجنة الخاصة بالنظر في ظروف حبس السجناء الأمنيين وأنه سيطرحها على المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية لنيل مصادقته"، مسيرا إلى أنه تم اطلاع رئيسي الشابك ومجلس الأمن القومي بتفاصيل هذه الخطة.

وأشار إلى أن استهلاك السجناء الامنيين للمياه بفوق بكثير معدل استهلاك المواطني الدولة، معتبرا أن ذلك يشكل تحديا آخر من جانب السجناء لمؤسسات الدولة وأضاف أنه بصدد فرض قيود على هذا الاستهلاك المفرط.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك