اسرائيل تعتقل عشرات الفلسطينيين والخليل تحتج على الاستيطان

منشور 09 كانون الأوّل / ديسمبر 2019 - 11:13
 أعطب مستوطنون اليوم، إطارات مركبات وخطوا شعارات عنصرية في بلدة شعفاط في القدس المحتلة
أعطب مستوطنون اليوم، إطارات مركبات وخطوا شعارات عنصرية في بلدة شعفاط في القدس المحتلة

عم اليوم الإثنين الإضراب الشامل محافظة الخليل بالضفة الغربية، تلبية لدعوة حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح”، للتصدي للهجمة الاستيطانية التي تستهدف المدينة وبلدتها القديمة.

وأكدت حركة “فتح” أن استهداف الخليل واستباحة الحرم الإبراهيمي الشريف والاستيلاء على الأراضي في شمال المحافظة وجنوبها، وفي مسافر يطا، وعمليات المداهمة والاستيلاء المستمرة في كافة مناطق المحافظة، تدلل على أن هناك قرارا سياسيا من حكومة اليمين المتطرف بالهجوم على الخليل، وتهويد البلدة القديمة، استكمالاً لمخطط التهويد ومحاولة تغيير الحقائق التاريخية على الأرض.

وأضافت “فتح” أنها ستعمل بكل جهد ممكن لوقف الإجراءات الاحتلالية التهويدية في الخليل، وباقي أراضي دولة فلسطين، وفاءً لدماء الشهداء ونضالات الشعب الفلسطيني وحقه في تقرير المصير فوق أرضه التاريخية.

حملة اعتقالات 

الى ذلك شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، حملة دهم وتفتيش في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، تخللها مداهمة منازل لأسرى محررين واعتقال عددا من الشبان الفلسطينيين ومصادرة عشرات آلاف الشواقل ، وإعطاب إطارات 40 مركبة في شعفاط شرق القدس المحتلة.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال، في بيانه لوسائل الإعلام:” إن جنوده اعتقلوا 9 فلسطينيين خلال مداهمات بالضفة جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية”.

كما صادرة قوات الاحتلال مبالغ مالية من منازل الفلسطينيين تقدر بعشرات آلاف الشواقل بزعم استخدام هذه الأموال لأنشطة المقاومة.

وفي محافظة رام الله، اقتحمت قوات الاحتلال عدة أحياء بمدينتي رام الله والبيرة، وفتشت منازل أسرى محررين وعاثت فيها خرابا، وسط اندلاع مواجهات.

نتيجة بحث الصور عن الخليل اضراب

كما اقتحمت قوة عسكرية، صباح اليوم، مدينة البيرة وداهمت المناطق الشمالية والشرقية فيها.

وأكدت مصادر فلسطينية، أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل الأسير المحرر والقيادي في حماس سائد أبو بهاء ببلدة بيتونيا، وشرعت بأعمال التفتيش بداخله والتحقيق مع ساكنيه وصادرت مركبته.

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال داهمت منزل الأسير المحرر سامي حسين وشرعت بأعمال التخريب والتفتيش وعبثت بمحتويات المنزل، كما سلبت مبلغا ماليا.

واندلعت مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال في بلدة بيتونيا تخللها إطلاق الاحتلال للرصاص المعدني والقنابل الصوتية، فيما رشق الشبان الاحتلال بالحجارة والزجاجات الحارقة.

وفي مدينة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال الصحفي سامح الطيطي عقب اقتحام منزله في مخيم العروب.

كما جرى اعتقال الأسير المحرر علي طالب الحروب من بلدة دورا ، فضلا عن اعتقال الشبان، أحمد نائل العصافرة،وسامي سليمان العطاونة وعبد الفتاح أنور العطاونة، وذلك عقب اقتحام منازلهم في بلدة بيت كاحل.

و اعتقلت قوات الاحتلال، المواطن أمير علي عجاج، عقب دهم منزله وتفتيشه في بلدة صيدا قضاء طولكرم.

كما أعطب مستوطنون اليوم، إطارات مركبات وخطوا شعارات عنصرية في بلدة شعفاط في القدس المحتلة.

وأفاد شهود عيان، بأن عددا من المستوطنين تسللوا إلى البلدة، وأعطبوا إطارات 40 مركبة، وخطوا شعارات عنصرية على الجدران في المنطقة.


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك