اشتية: واشنطن تحاصرنا سياسيا واقتصاديا وماليا

منشور 21 أيلول / سبتمبر 2020 - 12:01
رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية
رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية

قال رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، الإثنين، إن الولايات المتحدة الأمريكية، تحاصر القيادة الفلسطينية، سياسيا واقتصاديا وماليا.

وأشار اشتية في مستهل الجلسة الأسبوعية للحكومة، في مدينة رام الله، إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أقر أنه أقدم على قطع المساعدات عن الفلسطينيين، ومنع بعض الدول العربية من الوفاء بالتزاماتها تجاههم.

ولفت إلى أن تلك السياسة تهدف إلى “الضغط على القيادة الفلسطينية، وابتزازها وإجبارها على مقايضة الحقوق بالمال”.

وتابع: “صاحب الحق قوي، ومن يملك الإرادة والإيمان بوطنه وتمسكه بأرضه، لا يساوِم عليها من أجل المال”.

وحيا “اشتية”، من أسماهم بـ”العرب المؤمنين بفلسطين، وحقها وحريتها واستقلال شعبها، دولا وشعوبا”.

وكانت صحيفة “إسرائيل اليوم”، المقربة من بنيامين نتنياهو، قد نقلت الخميس الماضي، عن السفير الأمريكي ديفيد فريدمان، قوله إن واشنطن تفكر في استبدال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بالقيادي المفصول من فتح محمد دحلان.

لكنّ الصحيفة عادت بعد نحو 9 ساعات، وعدّلت التصريح، وجعلته ينفي وجود نية لواشنطن بتغيير القيادة الفلسطينية.

لكن القيادة الفلسطينية لم تلتفت إلى “تعديل” تصريحات فريدمان، وهاجمته بشدة.

مواضيع ممكن أن تعجبك