اطلاق سراح رهينة مصري ومقتل تركي ومخاوف من اختطاف اخر بالعراق

منشور 19 تمّوز / يوليو 2004 - 02:00

اطلق مسلحون سراح سائق شاحنة مصريا كانوا يحتجزونه في العراق، فيما اعرب اقارب ومسؤولون عن خشيتهم من ان سائق شاحنة نفط تركيا قتل واختطف اخر على في هجوم تعرضت له قافلتهما مطلع الاسبوع اثناء توجهها الى مدينة الموصل. 

ونقلت قناة "الجزيرة" عن مسؤول في السفارة المصرية في بغداد تاكيده ان سائق الشاحنة المصري السيد الغرباوي قد تم اطلاق سراحه الاثنين. 

واختطف مسلحون الغرباوي في السادس من تموز/يوليو على يد مجموعة مسلحة تطلق على نفسها المقاومة العراقية الشرعية. 

وكانت هذه المجموعة قد بثت عبر "الجزيرة" شريط فيديو تهدد فيه بقتل الرجل ما لم تنسحب الشركة السعودية التي يعمل لديها من العراق. 

ووافقت الشركة السعودية على انهاء عملياتها والخروج من العراق في سبيل انقاذ الرهينة المصري. 

في غضون ذلك، افاد اقارب ومسؤول عراقي الاثنين ان سائق شاحنة نفط تركيا قتل واختطف اخر على ما يبدو في هجوم تعرضت له قافلتهما مطلع الاسبوع الحالي اثناء توجهها الى مدينة الموصل.  

وقال اقارب ان السائق محمد عمر (30 عاما) احتجز عندما تعرضت قافلة لشاحنات النفط كان ضمنها لهجوم من جانب افراد يستقلون اربع سيارات مدنية بعد ظهر السبت الماضي. 

وقال اقارب وسائقون اخرون ان شاحنتين دمرتا وقتل احد السائقين. 

واكد متحدث باسم بلدية الموصل طلب عدم الافصاح عن هويته مقتل سائق تركي وقال ان سائقا اخر اصبح في عداد المفقودين بعد الهجوم. 

وتعرض عدد من الاجانب في العراق لهجمات وعمليات خطف.  

وفي اخر موجة من هذه الاعمال اختطف بلغاريان ومصري وفلبيني.  

وطالب الخاطفون بانسحاب القوات الاجنبية من العراق شرطا للافراج عن الرهائن. 

وأعدم عدد من المخطوفين من بينهم احد البلغاريين. وادعت جماعة بزعامة الاردني المولد ابو مصعب الزرقاوي المسؤولية عن بعض عمليات الاختطاف.—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك