اطلاق سراح 25 كرديا سوريا على خلفية احداث القامشلي

منشور 26 أيّار / مايو 2004 - 02:00

اعلن السكرتير العام للحزب الديموقراطي التقدمي الكردي المحظور في سوريا عزيز داود اليوم الاربعاء ان السلطات السورية اطلقت سراح 25 كرديا سوريا على خلفية احداث القامشلي وحلب ودمشق في منتصف اذار/مارس الماضي. 

 

واضاف داود ان السلطات السورية "اطلقت الثلاثاء 25 كرديا سوريا من سجن مكافحة الشغب في دمشق على خلفية احداث القامشلي وحلب ودمشق" وناشد الرئيس السوري بشار الاسد "اطلاق سراح كافة المعتقلين الاكراد السوريين". 

 

وكان اطلق الاثنين سراح 27 قاصرا كرديا سوريا من مجمع دمر السكني بدمشق بعد ان كانت وجهت اليهم اتهامات تتراوح عقوباتها بين السجن شهرا وثلاث سنوات على خلفية احداث القامشلي ودمشق في منتصف اذار/مارس الماضي والتي تخللتها اعمال شغب ومواجهات بين قوى الامن ومواطنين اكراد وبين اكراد وعشائر عربية. 

 

وادت احداث الشغب التي اندلعت منتصف آذار/مارس في القامشلي شمال شرق سوريا قبل مباراة لكرة القدم بين فريقي القامشلي ودير الزور ثم تطورت الى مواجهات مع قوى الامن ومع عائلات عربية, الى مقتل 25 شخصا وفق مصادر سورية رسمية و40 شخصا وفق مصادر كردية اكدت اصابة اكثر من 150 شخصا بجروح واعتقال مئات من الاكراد السوريين. 

 

هذا وتم اطلاق سراح حوالى 262 كرديا سوريا حتى الان على خلفية احداث القامشلي وحلب ودمشق ولا يزال بضع مئات منهم في السجون السورية. 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك