اغتيال مسؤول بعثي في محافظة درعا السورية

منشور 04 آب / أغسطس 2022 - 07:50
ارشيف

أفادت وسائل اعلام سورية بان مجهولين اغتالوا بالرصاص الخميس، مسؤولا في حزب البعث الحاكم في محافظة درعا جنوبي البلاد.

وقالت الوكالة العربية السورية للانباء "سانا" أن أمين الفرقة الحزبية في مدينة الحراك شرقي درعا سلامة عبد الرحمن القداح، قتل برصاص مسلحين مجهولين في المدينة.

وكان عدد من المسؤولين المحليين، والقياديين في "البعث" قتلوا برصاص مسحلين في المحافظة التي تعيش وضعا أمنيا غير مستقر.

وشهدت مدينة الحراك في تموز/يوليو 2020 اغتيال مدير ناحيتها الرائد غيدق إسكندر برصاص مسلحين مجهولين.

وقال موقع "بلدي" ان الأهالي عثروا في وقت سابق الخميس، على جثة الشاب "معاذ محمد سليمان العمارين" على الطريق الواصل بين مدينة طفس والأشعري في الريف الغربي من محافظة درعا ويظهر عليها آثار إطلاق نار.

واوضح الموقع ان القتيل كان يعمل ضمن فصائل محلية في المنطقة قبل أن يخضع لاتفاقية التسوية والمصالحة في العام 2018.

 والأربعاء، استهدف مجهولون بالرصاص سيارة النقيب في المخابرات الجوية "علي خضور" قرب جسر بلدة جباب شمالي درعا، ما أسفر عن وقوع قتلى وجرحى وذلك أثناء توجههم نحو العاصمة دمشق.

مواضيع ممكن أن تعجبك