اكتمال الملء الثالث لسد النهضة الإثيوبي رغم اعتراضات مصر والسودان

منشور 12 آب / أغسطس 2022 - 10:23
ارشيف

أعلنت إثيوبيا الجمعة، انها أكملت بنجاح الملء الثالث لسد النهضة العملاق الذي أشادته على نهر النيل، رغم اعتراضات دولتي المصب: مصر والسودان، ومطالبتهما باتفاق ملزم حول عمليات ملء السد.

وقال رئيس الوزراء الاثيوبي آبي أحمد خلال كلمته بمناسبة تشغيل التوربين الثاني لإنتاج الكهرباء من سد النهضة، إن بلاده أوضحت أكثر من مرة لدولتي المصب، عدم نية بلاده لإلحاق ضرر بهما.

يشار إلى أن أول توربين في السد بدأ في إنتاج الكهرباء في فبراير/ شباط الماضي، بإنتاج بلغ 270 ميغا واط من الطاقة الكهرومائية مما يجعل إجمالي الطاقة المولدة من سد النهضة حتى الآن 540 ميغاواط.

وبحسب الوكالة الإثيوبية، فإنه قد اكتمل بناء 83.3 بالمئة من سد النهضة، أكبر سد لتوليد الطاقة الكهرومائية في أفريقيا، فيما وصلت أعمال المصنع الكهروميكانيكي إلى 61 بالمئة، واكتملت الأعمال المدنية بنسبة 95 بالمئة.

وبلغ ارتفاع سد النهضة 600 متر فوق مستوى سطح البحر، ويحتفظ بأكثر من 22 مليار متر مكعب من الماء في خزان السد، فيما تبلغ السعة الإجمالية للخزان 74 مليار متر مكعب.

ومن المنتظر أن يدعم السد الاقتصادات الأفريقية بأكثر من 6000 ميغاواط من الطاقة الكهربائية عند اكتماله في عام 2024.

وكانت الخارجية المصرية أعلنت، في بيان، أن أديس أبابا أخطرت القاهرة ببدء الملء الثالث للسد، فيما أرسلت الأخيرة خطاب اعتراض ورفض لهذا الملء إلى مجلس الأمن الدولي.

يشار إلى أن المفاوضات حول السد مجمدة منذ أكثر من عام، وتتمسك القاهرة والخرطوم بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي حول ملء وتشغيل السد لضمان استمرار تدفق حصتهما السنوية من مياه نهر النيل، غير أن إثيوبيا ترفض ذلك.

وتؤكد أديس أبابا أن السد الذي بدأت تشييده قبل نحو عقد “لا يستهدف الإضرار بأحد”.


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك