الإمارات تكشف حقيقة التكهنات حول تحطم طائرة فلاي دبي

منشور 28 آذار / مارس 2016 - 01:53
الإمارات تكشف حقيقة التكهنات حول تحطم طائرة فلاي دبي
الإمارات تكشف حقيقة التكهنات حول تحطم طائرة فلاي دبي

 

أكد مدير الهيئة العامة للطيران المدني في الإمارات، يوم الأحد، أن التحقيقات الجارية بشأن تحطم طائرة فلاي دبي في روسيا لا تزال في مرحلة دراسة البيانات والتقارير التي أدت إلى الحادث، فيما نفى التقارير التي تحدثت عن فرضيات سقوط الطائرة.

 

وقال سعادة سيف محمد السويدي، إن البيانات قد جمعت حول الطاقم وسجل الطائرة والصيانة والمراقبة الجوية والطقس، فضلا عن معاينة حطام الطائرة، التي كانت من نوع "بوينغ 737-800".


وأوضح مدير عام الهيئة أنه "من السابق لأوانه تحديد سبب الحادث قبل استكمال معاينة البيانات بشكل شامل".


وأشار السويدي إلى أن "وسائل الإعلام تناقلت عددا من الفرضيات والتكهنات حول سبب وقوع الحادث، موضحا أنها مبنية على تفاصيل واردة في التسجيل الصوتي لقمرة القيادة".


وأكد مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني أنه بالإضافة إلى أن هذه "الأخبار غير دقيقة، فهي كذلك لا تراعي احترام مشاعر أقارب الضحايا ونزاهة عملية التحقيق".


ولفت السويدي إلى أنه يتم في الوقت الراهن مراجعة التسجيل الصوتي لقمرة القيادة، والذي يغطي الساعتين الأخيرتين من الرحلة قبل وقوع الحادث"، الذي أسفر عن سقوط 62 قتيلا.


واستدرك السويدي بالقول إنه قد تم كتابة نص التسجيل الصوتي وترجمته إلى اللغتين الإنجليزية والروسية، موضحا أن فريق التحقيق كشف أن "جودة الصوت جيدة وواضحة بما فيه الكفاية..".


جدير بالذكر أنه قد تم تحميل محتويات مسجل بيانات الرحلة بنجاح الأسبوع الماضي، وسوف تستمر الهيئة العامة للطيران المدني بنشر التحديثات عن التقدم المحرز في التحقيق.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك