الائتلاف الشيعي يطالب التيار الصدري بالعدول عن الانسحاب

منشور 17 أيلول / سبتمبر 2007 - 09:43

طالب الائتلاف الشيعي في البرلمان العراقي الكتلة الصدرية التي اعلنت انسحابها من الائتلاف قبل يومين بالعدول عن موقفها وقال الائتلاف انه شكل لجنة لمتابعة الموضوع واقناع قادة الكتلة بالعدول عن قرار الانسحاب.

وقال بيان صدر يوم الاحد ونشر على الموقع الالكتروني للمجلس الاعلى الاسلامي العراقي احد اكبر الاحزاب داخل الائتلاف العراقي الشيعي الموحد ان الائتلاف تلقى "نبأ انسحاب الكتلة الصدرية منه باستغراب شديد كونه خلاف الحوارات والمناقشات الجارية معهم داخل الائتلاف."

وأضاف البيان ان جميع الاطراف المنتمية للائتلاف عبرت عن استعدادها "للتعاطي الايجابي مع مطالبهم وتصوراتهم (الكتلة الصدرية) وخاصة في موضوع ملا الوزارات الشاغرة."

وقال البيان "ندعو الاخوة في التيار الصدري الى مراجعة قرارهم ونؤكد على ضرورة الوحدة والتماسك بين كل القوى السياسية العراقية داخل الكتل وخارجها لتجاوز الظروف الصعبة التي يمر بها وطننا وشعبنا."

واضاف ان الائتلاف شكل "بهذه المناسبة لجنة لمتابعة الموضوع والتفاوض مع الاخوة في التيار الصدري بغية العدول عن قرارهم."

وكانت الكتلة الصدرية التي تنتمي للائتلاف البرلماني الشيعي اعلنت انسحابها من الائتلاف يوم السبت متهمة الائتلاف بعدم الفعالية وهيمنة احزاب معينة عليه.

وقال بيان مقتضب صادر عن الهيئة السياسية للتيار الذي يتزعمه رجل الدين مقتدى الصدر في اعلان قرار الانسحاب "تقر الهيئة السياسية بانسحاب الكتلة الصدرية من الائتلاف (الشيعي) لعدم ظهور مؤشرات لتلبية مطالب الكتلة الصدرية."

وتشغل الكتلة الصدرية 30 مقعدا من مجموع مقاعد الائتلاف البالغة 113 مقعدا وهي الكتلة الاكبر داخل مجلس النواب البالغ مجموع مقاعده 275 مقعدا.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك