الاتحاد الاوروبي يطلب من اسرائيل العودة عن قرارها تشريع مستوطنات

منشور 25 نيسان / أبريل 2012 - 04:59
وزيرة الخارجية الاوروبية كاثرين اشتون
وزيرة الخارجية الاوروبية كاثرين اشتون

 طلب الاتحاد الاوروبي الاربعاء من اسرائيل "العودة عن قرارها" تشريع مستوطنات عشوائية في الاراضي الفلسطينية المحتلة، مؤكدا انها "غير شرعية".
واعربت وزيرة الخارجية الاوروبية كاثرين اشتون عن "قلقها البالغ" من قرار السلطات الاسرائيلية تشريع ثلاث مستوطنات عشوائية في الاراضي الفلسطينية المحتلة، وقالت في بيان "ادعوهم الى العودة عن هذا القرار".
واعلنت اسرائيل الثلاثاء انها شرعت وضع مستوطنات بروخين (نحو 350 مستوطنا) وريحاليم (240 مستوطنا) في شمال الضفة الغربية وسانسانا (240 مستوطنا) جنوب الضفة الغربية.
واوضحت اشتون ان "الاتحاد الاوروبي دعا بانتظام اسرائيل الى وقف اي نشاط استيطاني. والمستوطنات غير قانونية في نظر القانون الدولي، وتهدد حل الدولتين".
واضافت ان "تدابير من هذا النوع تتناقض مع روحية اعلان اللجنة الرباعية في 11 نيسان/ابريل 2012 التي عبرت عن قلقها من تحركات احادية واستفزازية بما فيها استمرار الانشطة الاستيطانية".
وكانت اللجنة الرباعية (الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة وروسيا والامم المتحدة) دعت الاسرائيليين والفلسطينيين الى "الامتناع عن القيام بأي عمل من شأنه هدم الثقة والتركيز على التدابير الايجابية التي يمكن ان تعزز وتحسن (علاقاتهما) من اجل استئناف المفاوضات المباشرة".
ومن اجل استئناف مفاوضات السلام، يطالب الفلسطينيون بمجموعة من التعهدات، منها الاعتراف بخطوط 1967 اساسا للمفاوضات وتجميد الاستيطان.

© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك