الاردن يقرر تخفيض رواتب الوزراء لدعم صندوق الفقراء

منشور 17 آذار / مارس 2010 - 09:40

قرر رئيس الوزراء الاردني، سمير الرفاعي، الثلاثاء، تخفيض رواتب الوزراء بنسبة %20، في إجراء وافق عليه أعضاء الفريق الوزاري، على أن تؤول قيمة التخفيض إلى صندوق لدعم الفقراء. وفقا لصحيفة "الغد" اليومية.

وطلب مجلس الوزراء في جلسته التي عقدت برئاسة رئيس الوزراء سمير الرفاعي من أعضائه تقنين استخدام سياراتهم الوظيفية واقتصارها للضرورة.

ومن جهة أخرى، أقر مجلس الوزراء قانونا مؤقتا للضمان الاجتماعي وذلك "من أجل تعزيز الحماية الاجتماعية للمواطنين، من خلال آلية ستعزز وتنظم زيادة الرواتب التقاعدية في ضوء ارتفاع تكاليف المعيشة، فضلا عن الحفاظ على القوة الشرائية للرواتب التقاعدية"، بحسب وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال الدكتور نبيل الشريف.

وأوضح الشريف أن "القانون المؤقت الجديد يستهدف توسعة الشمول ليصل إلى كافة الفئات، بمن فيهم العاملون في المصالح الخاصة وربات البيوت، وصولا إلى تطبيق تأمينات جديدة، مثل الأمومة والتعطل عن العمل والتأمين الصحي".

وفي سياق قريب، توقع مصدر مطلع أن يقر مجلس إدارة مؤسسة الضمان الاجتماعي خلال جلسة يعقدها قريبا، زيادة على رواتب المتقاعدين من الضمان بأثر رجعي من بداية العام الحالي، لكن المصدر لم يفصح عن مقدار هذه الزيادة.

من جانب آخر، أوضح الرفاعي خلال لقائه طلبة جامعة آل البيت وأعضاء الهيئة التدريسية في مدرج الحسين بن علي أمس، أن توسعة مصفاة البترول ستكلف في مرحلتها الأولى 500 مليون دينار، فيما ستكون الكلفة في المرحلة الثانية بليوني دينار، مشيرا إلى أن مؤسسة الضمان الاجتماعي "ليس بمقدورها تنفيذ عملية التوسعة وحدها، وإنما سيتم إشراكها بجزء من التوسعة حيث ستراعي عملية التوسعة الأبعاد البيئية".

وأكد أنه ستتم دراسة الوضع الأردني من حيث القانون الأمثل للانتخابات، إذ سيتم دراسة جميع الخيارات وإقرار الخيار الذي يصب في مصلحة الوطن والمواطن.

مواضيع ممكن أن تعجبك