الاوضاع في فلسطين تطغى على قمة شيراك- مبارك

منشور 19 نيسان / أبريل 2004 - 02:00

اكد الرئيس الفرنسي جاك شيراك ان خطة الانسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة ايجابية شريطة ان تنفذ بالتنسيق مع الفلسطينيين وان تقود الى قيام دولة فلسطينية 

وقال شيراك في مؤتمر صحافي عقده مع الرئيس المصري حسنى مبارك بعد اجتماعهم في قصر الاليزيه ان الانسحاب امر ايجابي لكنه ايجابي اذا ترافق ببعض الشروط  

واوضح ان هذا الانسحاب الاحادي الجانب الذي وافق عليه الرئيس الاميركي جورج بوش يجب ان يترافق بشروط عدة منها ان يندرج في اطار خارطة الطريق وان ينفذ بالتنسيق الكامل مع السلطة الفلسطينية وان يكون مرحلة باتجاه قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة  

ولفت شيراك الى ضرورة عدم استباق الحكم على ما يفترض ان يعود الى المفاوضات النهائية بين الاسرائيليين والفلسطينيين مثل المسائل المتعلقة بالحدود واللاجئين مضيفا قوله انه لا يجوز لاحد ان يستبق نتائج ما يجب ان يكون موضع تفاوض لان التفاوض وحده يمكن ان يقود الى السلام 

من جانبه دان الرئيس مبارك اغتيال قائد حركة المقاومة الاسلامية حماس في قطاع غزة عبد العزيز الرنتيسى معتبرا ان اسرائيل انطلقت في عملية استفزازات منظمة لاغتيال قادة منظمات فلسطينية  

واكد الزعيمان ان المفاوضات هي السبيل الوحيد للمضي ‏ ‏قدما بعملية السلام المتعثرة.‏‏ وقال الرئيس الفرنسي انه ونظيره المصري ‏لديهما تطابق كامل في وجهات النظر حول المشاكل محل النقاش سواء كانت في الشرق ‏ ‏الاوسط او خارجه.‏ ‏ واضاف قائلا "لكننا لم نناقش اي مشاكل ثنائية لعدم وجود اي منها".—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك