البحرين تجيز عقار إيفوشيلد لعلاج كورونا وبدء التجارب السريرية على اللقاح المصري

منشور 14 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2021 - 08:00
ارشيف

أجازت البحرين الأحد، الاستخدام الطارئ لعقار إيفوشيلد الذي تنتجه شركة أسترازينيكا لعلاج المصابين بمرض كورونا، فيما بدأت مصر التجارب السريرية على لقاحها الخاص "كوفي فاكس" المضاد للفيروس.

وقالت وكالة الأنباء البحرينية (بنا)، إن ”الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية في مملكة البحرين، وافقت اليوم الأحد على الاستخدام الطارئ لدواء ايفوشيلد ، وذلك للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد-19)".

واضافت الهيئة ان البحرين تصبح بذلك "أول دولة في العالم تجيز الدواء، للبالغين من العمر 18 عاما فما فوق، الذين يعانون من نقص المناعة أو الذين يتناولون أدوية تثبط المناعة، وكذلك الأفراد الذين لديهم وظائف تعرضهم لخطر انتقال العدوى".

وأشارت إلى أن اجازة الاستخدام الطارئ لعقار إيفوشيلد  يأتي ”بناء على مراجعة وتقييم البيانات المقدمة من قبل الشركة المصنعة أسترازينكا، الذي تم تنفيذه من قبل قسم تنظيم المنتجات الصيدلانية في الهيئة“.

يذكر أن دواء إيفوشيلد مصنوع من مزيج من اثنين من الأجسام المضادة، وقد حقق ”انخفاضا ذا دلالة إحصائية في حالات الإصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19) الحاد أو التي أدت إلى الوفاة“ لدى المرضى الذين لم يدخلوا المستشفى ومن يعانون من أعراض بين خفيفة إلى متوسطة.

وأشارت وكالة ”بنا“ إلى ”مشاركة أكثر من 5000 شخص في التجارب السريرية المسماة PROVENT حيث ثبت أن المزيج فعال بنسبة 77% ضد فيروس كورونا (كوفيد-19)، بينما لم تكن هناك تقارير عن أي أعراض شديدة داخل المجموعة التي تلقت العلاج“.

وأضافت: ”كما أظهرت بيانات السلامة أنه بشكل عام، حيث كان معدل حدوث الأعراض الشديدة متوازنًا لدى أولئك الذين تلقوا مزيجًا وهميًا“.

اللقاح المصري

الى ذلك، أعلنت هيئة الدواء المصرية، عن بدء إجراء التجارب السريرية على اللقاح المصري كوفي فاكس، وذلك على هامش مشاركتها في المؤتمر المنعقد من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بشأن اللقاح المصري المضاد لفيروس كورونا.

""اللقاح المصري كوفي فاكس
اللقاح المصري كوفي فاكس

 

واعتبرت الهيئة أن "اللقاح ثمرة تعاون بين المركز القومي للبحوث وشركة فاكسين فالي"، بحسب بيان نشرته عبر صفحتها في فيسبوك.

وكشفت أنه "لا يوجد ما يمنع من بدء التجارب السريرية على اللقاح وذلك بعد انتهاء التجارب ما قبل السريرية".

والأحد، قال الدكتور أسامة عزمي، الأستاذ بالمركز القومي للبحوث رئيس الفريق المشرف على التجارب السريرية لـ"كوفي فاكس"، إنه من المتوقع الانتهاء من التجارب السريرية للقاح المصري بعد 6-9 أشهر، وفق ما نشرت صحيفة "الشروق" القاهرية.

وعقب التأكد من فاعلية اللقاح وأمانه سيتم إعداد ملف وتقديمه لهيئة الدواء المصرية لاعتماد هذا اللقاح وطرحه في الأسواق، بحسب عزمي.

وأكدت الهيئة على دورها في تقديم كافة سبل الدعم الفني خلال الدراسات ما قبل السريرية، واستمرارها في تقديم الدعم الفني خلال جميع المراحل المقبلة، وذلك لتوفير اللقاحات المحلية، وتوافر تنوع بين مختلف أنواع اللقاحات.

وكوفي فاكس، حاصل على موافقة هيئة الدواء المصرية، وهو الأول من نوعه من إنتاج المركز القومي للبحوث، بحسب تقرير لصحيفة "الوطن" الإلكترونية. 

ووصلت فعالية اللقاح أثناء تجربته على الحيوانات إلى نسبة 100 في المائة، فيما سيشارك في التجارب الإكلينيكية 100 متطوع تتراوح أعمارهم ما بين 18 عاما إلى 50 عاما.

ومن شروط التطوع، أن يكون الشخص لا يعاني من أي أمراض مزمنة ولم يسبق له الحصول على أي لقاح من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

ويؤخذ اللقاح المصري على جرعتين، على أن يكون الفرق بينهما مدة تتراوح بين 15 إلى 21 يوما.

والسبت الماضي، أعلنت وزارة الصحة أنه تم تسجيل 929 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع عدد إجمالي الإصابات إلى 343026 من ضمنهم 286891 حالة تم شفاؤها، و 19435 حالة وفاة.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك