البرازيل تستقبل 35 لاجئا فلسطينيا قادمين من العراق

منشور 22 أيلول / سبتمبر 2007 - 07:50
وصلت مجموعة اولى من 35 لاجئا فلسطينيا اضطروا الى مغادرة العراق من اصل 117 الجمعة الى البرازيل كما ذكر مسؤولون في وزارة العدل البرازيلية والمفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة.

وقال لويس باولو باريتو رئيس اللجنة الوطنية للاجئين ان "ال 35 شخصا الذين وصلوا الجمعة هم قسم من مجموعة تقيم في مخيم الرويشد للاجئين في الاردن. وسيقيمون في مدن بولايتي ريو غراندي دو سول (اقصى الجنوب) وساو باولو (جنوب شرق)".

واضاف ان الاخرين "سيبدأون بالوصول على الارجح في تشرين الاول/اكتوبر على ان ينتهي توزيع هذه العائلات واستقرارها في كانون الاول/ديسمبر".

وقد غادروا جميعا العراق بعد سقوط نظام صدام حسين ولجأوا الى الاردن. وبعدما امضوا ثلاث سنوات في مخيم الرويشد اجرت المفوضية العليا للامم المتحدة من اجل اللاجئين مفاوضات لنقلهم الى بلدان اخرى.

وقال البيروفي لويس فاريسي مندوب المفوضية العليا للامم المتحدة من اجل اللاجئين في البرازيل "بعد نقل جميع هؤلاء الاشخاص الى البرازيل سيغلق مخيم الرويشد رسميا".

واضاف ان السلطات لا تريد حتى الان تحديد اسم المدينة التي سيتوجه اليها الفلسطينيون. واوضح "يجب ان ندرك انهم اشخاص فقدوا كل شيء وعانوا كثيرا وهم خائفون ولا يريدون الظهور امام الناس".

وستعطيهم البرازيل هويات وسيتمتعون بالحقوق والواجبات نفسها على غرار اي مواطن برازيلي. واوضح فاريسي انهم ابلغوا ان في استطاعتهم ممارسة شعائرهم الدينية "من دون مخاوف".

ولتسهيل عملية اندماجهم سيتلقون دروسا باللغة البرتغالية طوال سنة وسيحصلون على مساعدة مادية شهرية حتى يصبحوا مستقلين.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك