البرهان يضع شرطين للتفاوض مع إثيوبيا بشأن الحدود

منشور 18 آذار / مارس 2021 - 04:35
عبد الفتاح البرهان
عبد الفتاح البرهان

أعلن رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، الفريق عبد الفتاح البرهان، أن بلاده لن تتفاوض مع إثيوبيا إذا لم تعترف بسودانية الأراضي التي أعادها الجيش السوداني، ووضع العلامات الحدودية.

جاء ذلك خلال مخاطبة البرهان ضباط وجنود المنطقة العسكرية في مدينة أم درمان غربي العاصمة الخرطوم، بحضور عدد من قادة الجيش، بحسب وكالة الأنباء السودانية "سونا".

وقال برهان، إن "القوات المسلحة أعادت الانفتاح في الأراضي السودانية، وما لم يحصل اعتراف من الجانب الإثيوبي بأن هذه الأراضي سودانية وتم وضع العلامات، لن نتفاوض مع أي جهة ".

وأضاف: "سوف نظل نطالب القوات الإثيوبية بالانسحاب من جميع الأراضي السودانية".

ومنذ فترة، تشهد الحدود السودانية الإثيوبية توترات، حيث أعلنت الخرطوم، في 31 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، سيطرة الجيش على كامل أراضي بلاده في منطقة "الفشقة" الحدودية مع إثيوبيا.

وفي 13 كانون الثاني/ يناير الماضي، اتهم السفير الإثيوبي لدى الخرطوم، بيتال أميرو، الجيش السوداني بالاستيلاء على 9 معسكرات داخل أراضي إثيوبيا، منذ تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.

ويطالب السودان بوضع العلامات الحدودية مع إثيوبيا بناء على اتفاقية 1902، التي وقعت بأديس أبابا 15 أيار/ مايو من العام نفسه، بين إثيوبيا وبريطانيا (نيابة عن السودان)، وتوضح مادتها الأولى الحدود الدولية بين البلدين.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك