التحالف المؤيد لمرسي يدعو أنصاره لأسبوع “الحرائر روح الثورة”

منشور 30 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2013 - 06:49
الأسبوع الجديد لتظاهرات التحالف يعتبر الـ23 منذ بدء الاحتجاجات المؤيدة لمرسي
الأسبوع الجديد لتظاهرات التحالف يعتبر الـ23 منذ بدء الاحتجاجات المؤيدة لمرسي

دعا “التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب”، المؤيد للرئيس المصري المعزول محمد مرسي، أنصاره إلي المشاركة في أسبوع جديد للتظاهر يبدأ  السبت تحت عنوان “الحرائر روح الثورة”.

واتخذ التحالف، في بيان له مساء الجمعة، شعارا للأسبوع أطلق عليه “الثورة ليست بالإخطار”، استمرارا لرفض “سلطة الانقلاب” علي أن تكون أولي الفعاليات تحت عنوان “حرائر مصر أقوي” اليوم السبت الساعة 7 صباحا بتوقيت القاهرة (05.00 تغ ) تضامنا مع فتيات حركة “7 الصبح” المؤيدة لمرسي، والتي قضت محكمة مصرية الأربعاء الماضي بالحبس 11 عاما على 14 فتاة ينتمين لها.

وندد التحالف المؤيد لمرسي بـ”استهداف قوات الانقلاب وعناصر أمنه المرتدية للزي المدني، للثوار السلميين في فعاليات الجمعة في كافة ربوع الجمهورية، إضافة لاعتقال العشرات وإحراق نقطة

شرطة الطالبية (جنوبي القاهرة)”.

وثمن التحالف في بيانه الذي حمل رقم (140) مشاركة المرأة والشباب في المظاهرات التي يدعو لها، لافتا إلى مقتل الطالب محمد رضا أمس داخل حرم كلية الهندسة بجامعة القاهرة ، متهما قوات الأمن بالمسئولية عن مقتله، وهو ما نفاه أمس وزير التعليم العالي حسام عيسى الذي قال إن الطالب قتل خارج الحرم الجامعي.

وشدد التحالف على أن فعالياته “سلمية متطورة في الميادين والجامعات وكل مكان”، داعيا أنصاره لـ”ابتكارات جديدة تحاصر الانقلاب”، مع رفع أعلام مصر وشعار رابعة، وصور “الشهداء والمعتقلات.”

والأسبوع الجديد لتظاهرات التحالف يعتبر الـ23 منذ بدء الاحتجاجات المؤيدة لمرسي، في 28 يونيو/ حزيران الماضي، قبيل إطاحة الجيش بتأييد من قوى سياسية ودينية بأول رئيس مدني منتخب في 3 يوليو / تموز الماضي، في أعقاب مظاهرات حاشدة بمدن مصرية خرجت ضد مرسي وضد جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي لها في 30 يونيو / حزيران الماضي.

ودخل قانون “تنظيم التظاهر” الجديد الذي أصدره الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور، حيز التنفيذ الإثنين الماضي، ويفرض على الراغبين في التظاهر إخطار وزارة الداخلية بها قبل تنظيمها بعدةأيام، وإلا تُعتبر غير قانونية، وهو القانون الذي أعلن التحالف، وقوى شبابية، وأخرى مؤيدة لعزل مرسي رفضها له.

ويسمح القانون الجديد لقوات الشرطة بالتدرج في استخدام القوة في التعامل مع المتظاهرين في المظاهرات التي لم يتم إخطار وزارة الداخلية بها، تبدأ من التحذير في مكبرات الصوت واستخدام المياه والقنابل المسيلة للدموع حتى إطلاق الخرطوش المطاطي وغير المطاطي، كما يحدد القانون عقوبات بالسجن والغرامة للمخالفين للقانون.

وقضت محكمة جنح الإسكندرية، الأربعاء الماضي، بحبس 14 فتاة من مؤيدات مرسي، من عضوات حركة (7 الصبح) لمدة 11 عاما وشهرا واحدا، وقررت إيداع 7 فتيات أخريات دور الرعاية الاجتماعية، لكونهن أقل من السن القانونية (18 عاما)، بتهم التجمهر واستخدام القوة والانضمام إلى جماعة مخالفة لأحكام القانون (في إشارة لجماعة الإخوان المسلمين)، وحيازة منشورات وتوزيعها.

وحركة “7 الصبح” هي حركة مؤيدة للرئيس المصري المعزول محمد مرسي، ظهرت في مدينة الاسكندرية الساحلية مؤخرا واشتهرت بتنظيم احتجاجات في توقيت محدد هو السابعة صباحا بتوقيت القاهرة


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك