الجامعة تدين قرار "الشيوخ" الاميركي بشأن تقسيم العراق

منشور 27 أيلول / سبتمبر 2007 - 07:25

ادانت الجامعة العربية ونائب الرئيس العراقي عادل عبد المهدي الخميس قرار مجلس الشيوخ الاميركي الذي يؤيد تقسيم العراق الى مناطق فيدرالية كمخرج من المأزق الذي يشهده هذا البلد.

وقال على الجاروش مدير ادارة العلاقات العربية بجامعة الدول العربية "ان أول صور مواجهة هذا القرار التقسيمى يكون بالدخول العربى بقوة الى الساحة العراقية والوقوف الى جانب الشعب العراقى الشقيق لمساعدته فى القضاء على هذا التوجه المعادى للمصالح العربية وتقديم مايلزم من تضحيات لاخراج القوة المحتلة من العراق بكل أشكالها أصنافها وتمكين شعب العراق من استعادة استقلاله وسيادته وسيطرته على ثروته ومقدراته."

ويقول القرار غير الملزم الذي رعاه السناتور الديمقراطي جوزيف بايدن ووافق عليه مجلس الشيوخ يوم الاربعاء ان الولايات المتحدة يجب ان تدعم بنشاط تسوية سياسية بين العراقيين تقوم على اساس نظام حكومة فدرالية.

وفسر القرار على نطاق واسع على انه اقتراح لتقسيم العراق على اساس طائفي وعرقي الى مناطق سنية وشيعية وكردية.

وقال عادل عبد المهدي نائب الرئيس العراقي وهو شيعي للصحفيين في القاهرة ان مستقبل العراق امر يقرره العراقيون.

وقال ان "العراق موحد منذ الاف السنين ولديه القدرة على الحفاظ على وحدته وسلامة اراضيه وتكاملها مشيرا الى أن للعراق دور تاريخى فى الوحدة ولايمكن لاى احد ان يتصور تنفيذ سيناريو تقسيم العراق."

واعرب الجاروش عن دهشته لان مجلس الشيوخ فشل مرارا في تمرير قرار بشان انسحاب القوات الامريكية من العراق بينما تمت الموافقة على تعديل بايدن من اول محاولة.

وقال الجاروش ان "المجتمع الدولى أصبح يدرك الان حقيقة الاهداف الامريكية فى المنطقة وانكشاف زيف الادعاء على أسلحة الدمار الشامل وملاحقة عناصر القاعدة المرتبطة بالنظام السابق فى العراق."


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك