الجزائر تكرر رفضها إقامة قواعد عسكرية أجنبية على أراضيها

منشور 06 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 08:33
كرّرت الجزائر السبت، على لسان وزير خارجيتها، رفضها استقبال قواعد عسكرية أجنبية على أراضيها.

ونقلت أسوشيتد برس عن وزير الخارجية الجزائري مراد المدلسي قوله إنّ "سيادة الجزائر غير قابلة للتفاوض وليس هناك أي مجال اليوم لفتح الطريق أمام إنشاء قواعد عسكرية أجنبية في الجزائر."

وأضاف في تصريحات للإذاعة الجزائرية الرسمية أنّ بلاده لم تتلقّ البتّة أي طلب رسمي باستقبال قواعد عسكرية على أراضيها، مضيفا أنّ بلاده "تملك اليوم قدرة عل التحرّك كافية لمواجهة الإرهاب."

وقال "إنه من المعروف أنّ الإرهاب ظاهرة عالمية ولكل دولة مصلحة في تعقب تحركه داخل حدودها ولكن ذلك لا يعني إقامة قواعد عسكرية في أي مكان يوجد فيه الإرهاب."

وجاءت تصريحات الوزير الجزائري بمثابة النفي لتقارير تداولتها صحف جزائرية أشارت إلى أنّ الولايات المتحدة، عبّرت-من دون أن تعلن ذلك رسميا- عن رغبتها في إقامة قاعدة عسكرية في تامنراست، أقصى الجنوب الجزائري، حتى يمكنها مراقبة تحركات المجموعات الإرهابية في منطقة الساحل والمغرب العربي تحت راية القيادة الجديدة "أفريكوم."

وسبق للسفير الأمريكي السابق في الجزائر روبرت فورد أن نفى في مارس/آذار هذه الأنباء في حوار أجرته معه صحيفة "لاكسبرسيون" الجزائرية.

وبسؤاله حول حجم وجود تنظيم القاعدة في بلاده، قال الوزير الجزائري إنّ "ظاهرة القاعدة ليست جزائرية. ولها امتداداتها تقريبا في كل مكان."

بل إنّ المدلسي، لم يتوان في وصف منفذي الهجمات الانتحارية في بلاده مؤخرا بـ"الأبرياء" متهما تنظيم القاعدة بأنّه "حوّلهم إلى انتحاريين ومدمّرين غالبا ضدّ رغبتهم."


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك