الجماعة السلفية للدعوة والقتال تعلن بدء الحرب على الاجانب في الجزائر

منشور 14 حزيران / يونيو 2004 - 02:00

اعلنت الجماعة السلفية للدعوة والقتال بدء "الحرب على الاجانب" في الجزائر "لنصرة المسلمين" وردا على "حرب الصليبيين" واليهود. 

وقالت الجماعة في بيان نشرته عبر موقعها على الانترنت وصادر بتارخ السادس من الشهر الحالي، بعنوان "بيان حرب الاجانب " إن الجماعة السلفية للدعوة و القتال تقرر في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها الأمة المسلمة عموما، والمجاهدون خصوصا إعلان حربها على كل ما هو أجنبي كافر _ داخل الحدود الجزائرية _ سواء فيما يتعلق بالأفراد و المصالح و المنشآت ، قياما بواجب نصرة الإسلام و المسلمين دفعا عن نفسها و عن إخوانها اعتداء اليهود و الصليبيين و سائر الكافرين، كما تعلن أنّها ليست ملزمة بأي عقد يبرم مع نظام الجزائر المرتد .. ". 

والجماعة السلفية للدعوة والقتال التي يقودها حسان حطاب هي الاكثر نشاطا في العمليات العسكرية.وقد اعلنت هذه الجماعة ولاءها لتنظيم القاعدة بقيادة اسامة بن لادن. 

وهذه هي المرة الاولى التي تعلن فيها جماعة اسلامية جزائرية استهداف الاجانب وهو امر يفسر على انه نسج على منوال تكتيك القاعدة الاخير باستهداف الاجانب في الدول العربية والاسلامية على غرار ما يقع في السعودية والعراق والباكستان ودول اخرى—(البوابة)—(مصادر متعددة)

مواضيع ممكن أن تعجبك