شهيدان في الخليل والقدس

منشور 01 تمّوز / يوليو 2016 - 07:26
ارشيف
ارشيف

أكدت مصادر محلية متطابقة، استشهاد الفلسطينية سارة طرايره (27 سنة) من بلدة بني نعيم قرب الخليل، التي أطلق عليها الاحتلال الرصاص دون مبرر صباح اليوم الجمعة، على مدخل الحرم الإبراهيمي في المنطقة المصنفة (H2) في مدينة الخليل.

ووفق المصادر ذاتها، فإن الشهيدة متزوجة، وحامل، وأن جنود الاحتلال طلبوا منها مرافقة مجندة لتفتيشها وأن الأخيرة القت غازا ساما صوب طرايره، ونتيجة لوصول الغاز إلى المجندة سارعت الأخيرة إلى ترك غرفة التفتيش بسرعة، ليباشر جنود الاحتلال بإطلاق النار صوب الضحية دون أي مبرر ، ودون أن تشكل الضحية أي خطر على قوات الاحتلال.

وأوضحت أن الشهيدة تم إعدامها بدم بارد وأنه تم وضع جثمانها في كيس بلاستيكي، ونقلته سيارة إسعاف إسرائيلية إلى جهة غير معلومة، وأن الجيش الإسرائيلي منع طواقم الإسعاف الفلسطينية من الاقتراب من المكان الذي تم إعدام الفتاة فيه.

إلى ذلك استشهد فلسطيني (مجهول الهوية) في الخمسينيات من عمره نتيجة اختناقه بالغاز المسيل للدموع التي أطلقها الاحتلال صوب المواطنين خلال المواجهات على حاجز قلنديا شمال القدس، وقد وصل مجمع فلسطين الطبي برام الله وقد فارق الحياة.

وأعلن عن ذلك وزارة الصحة في بيان صحفي مقتضب.-(وفا)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك