الحكيم يدعو الاطراف المنسحبة من الحكومة الى العودة

منشور 21 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 12:41
دعا رئيس الائتلاف العراقي الموحد عبد العزيز الحكيم الأطراف السياسية المنسحبة من الحكومة الى العودة لتحقيق المصالحة الوطنية في البلاد في الوقت التي تنتهي اليوم الاربعاء المهلة التي منحها رئيس الوزراء نوري المالكي لجبهة التوافق للعودة الى الحكومة.

وقال بيان صادر عن المجلس الأعلى الاسلامي العراقي ان "عبد العزيز الحكيم رئيس المجلس وزعيم كتلة الائتلاف العراقي الموحد استقبل رئيس الوزراء المالكي وبحثا خلال اللقاء العديد من القضايا المتعلقة بالشأن العراقي والتقدم الذي تشهده الساحتان الأمنية والسياسية في البلاد".

وأضاف البيان ان الحكيم سلط الضوء على مسألة المصالحة الوطنية واعتبرها السبيل الوحيد الذي يضمن استقرار العراق.

وتنتهي اليوم الاربعاء المهلة التي منحها المالكي لجبهة التوافق التي أطلقها في ال11 من الشهر الجاري واعتبرها "فرصة أخيرة".

وتتألف التشكيلة الحكومية الحالية من 37 حقيبة وزارية بينها ست حقائب لوزراء دولة بيد أن سلسلة انسحابات لثلاث كتل برلمانية كبيرة من الحكومة هي التيار الصدري والقائمة العراقية وجبهة التوافق والتي تشغل نحو نصف الحقائب الوزارية خلال الأشهر الأخيرة وضع حكومة المالكي في موقف لا تحسد عليه.

وسبق للمالكي الذي قبل استقالة وزراء جبهة التوافق ان اصدر أمرا اداريا باعتبارهم مستقيلين وألمح في الوقت نفسه الى انه سيختار شخصيات سنية من مجلس صحوة الأنبار ومن محافظات الموصل وصلاح الدين وديالى لشغل مناصب جبهة التوافق في حال انتهاء المهلة للعودة الى الحكومة.

وترفض جبهة التوافق اعلان موقف رسمي حتى الان يعبر عن ردها حول المهلة التي منحها المالكي للجبهة واكتفت بابداء اراء متضاربة صدرت عن عدد من نوابها.

ففي الوقت الذي قال فيه النائب سليم عبد الله الناطق باسم الجبهة ان تغييرا لن يطرا على موقف الجبهة في حال استمر الوضع على ما هو عليه الان ابدى النائب والقيادي عن التوافق عز الدين الدولة ترحيبا بدعوة المالكي المتضمنة منح فرصة جديدة للعودة معتبرا انها تؤكد تمسك المالكي بمشاركة التوافق في حكومة الوحدة الوطنية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك