الحوثيون: جاهزون لتبادل جميع الأسرى

منشور 18 تشرين الأوّل / أكتوبر 2020 - 08:50
يومي الخميس والجمعة، أطلقت الحكومة وجماعة “الحوثي” في اليمن، سراح 1061 أسيرا
يومي الخميس والجمعة، أطلقت الحكومة وجماعة “الحوثي” في اليمن، سراح 1061 أسيرا

 أعلنت جماعة الحوثي في اليمن، جاهزيتها لتبادل جميع الأسرى مع حكومة البلاد، بعد يوم من إتمام أكبر صفقة تبادل بين الجانبين شملت أكثر من 1000 أسير.

وقال محمد علي الحوثي، عضو المجلس السياسي للجماعة، في تغريدة عبر تويتر، مساء السبت: “نرحب بالمواقف الدولية الداعمة والمتفائلة بخروج الأسرى، ونؤكد أن هذا الملف إنساني لا يخضع لأي اعتبار”.

وأضاف: “نحن جاهزون للتبادل الكلي (للأسرى) بما فيهم محمود الصبيحي (وزير الدفاع اليمني السابق المعتقل لدى الحوثيين منذ مارس/ آذار 2015)، وغيره والجنسيات الأخرى”.

ودعا إلى تشكيل لجنة مستقلة للتحقيق في “تعذيب” الأسرى في سجون الحكومة اليمنية والتحالف العربي.

ويومي الخميس والجمعة، أطلقت الحكومة وجماعة “الحوثي” في اليمن، سراح 1061 أسيرا، في أكبر صفقة تبادل بين الطرفين منذ اندلاع الحرب بينهما منتصف العام 2014.

ونفذت العملية برعاية الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر، في إطار اتفاق السويد الموقع قبل أكثر من عامين.
وإثر مشاورات في العاصمة السويدية ستوكهولم، توصلت الحكومة اليمنية والحوثيون، في 13 ديسمبر/ كانون الأول 2018، إلى اتفاق يتعلق بحل الوضع بمحافظة الحديدة الساحلية (غرب)، إضافة إلى تبادل المعتقلين الذين يزيد عددهم عن 15 ألفاً لدى الجانبين.

ومنذ 2015، تقود الجارة السعودية تحالفا عربيا ينفذ عمليات عسكرية في اليمن دعما للقوات الموالية للحكومة، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران.

وخلفت الحرب المستمرة للعام السادس 112 ألف قتيل، بينهم 12 ألف مدني، وبات 80 في المئة من سكان اليمن، البالغ نحو ثلاثين مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

(الأناضول)

مواضيع ممكن أن تعجبك