الدنمارك: إحباط مخطط تفجيري واعتقال 8 مرتبطين بالقاعدة

منشور 05 أيلول / سبتمبر 2007 - 03:18
أعلنت الدنمارك عن اعتقالها لثمانية أشخاص، يشتبه بارتباطهم بقيادات بارزة من تنظيم القاعدة، وإحباط مخطط تفجيري.

وذكرت الجهات المختصة أن المعتقلين ستة دنماركيين وأجانب يحملان إقامة دائمة بالبلاد، احتجزوا عقب إخضاعهم للمراقبة لفترة طويلة من الوقت.

ولم يُكشف عن هوية المعتقلين الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و 29 عاماً، إلا أن رئيس جهاز الاستخبارات القومي (بت)، جاكوب شارف، وصفهم بـ"المليشيات المتشددة المرتبطة بقيادات بارزة في القاعدة."

وأوضح شارف أن الاعتقالات تمت الاثنين، خلال حملات دهم، شملت 11 موقعاً مختلفاً بأنحاء العاصمة كوبنهاغن، بعضها ضواحي تقطنها إغلبية من المهاجرين، مضيفاً أن المحققين الدنماركيين عملوا عن كثب مع "العديد من الشركاء الأجانب"، قبيل الاعتقالات.

وذكر المصدر الاستخباراتي أن المعتقلين من أصول أفغانية وباكستانية وصومالية وتركية.

وكانت الدنمارك قد أعلنت الثلاثاء عن الاعتقالات دون تقديم تفاصيل، واكتفت بالإشارة بأنها تمت في إطار مخطط إرهابي يتضمن أستخدام متفجرات.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية أن قوات الأمن حاصرت إحدى الضواحي التي يقيم بها المهاجرون في العاصمة، فيما أظهرت لقطات فيديو فريقاً من خبراء المتفجرات والشرطة الجنائية في المنطقة.

ويشار إلى أنها العملية الأمنية الثالثة التي تشنها السلطات الدنماركية ضد شبكات "إرهابية مشتبهة" منذ العام 2005.

ومن المقرر أن تبدأ الأربعاء محاكمة أربعة مشتبهين بالاعداد لمخطط تفجير لأهداف مختلفة في الدنمارك وأوروبا.

وقضت محكمة في فبراير/شباط بالسجن لمدة سبع أعوام على عبدالباسط أبو ليفة، وهو دنماركي من أصل فلسطيني، لتورطه في مخطط البوسنة لنسف هدف في أوروبا.

ولم تتعرض الدنمارك إلى أي هجمات إرهابية خلال العقدين الماضيين، إلا أن التفجيرات التي تعرضت لها شبكة المواصلات في العاصمة البريطانية لندن في يوليو/تموز عام 2005 أشاعت الذعر في الدول الإسكندنافية، تحسباً من هجمات قد تستهدفها جراء مشاركتها في الغزو الأمريكي للعراق.

وثارت ثائرة العالم الإسلامي على الدنمارك العام الماضي إثر نشر صحيفة محلية رسوماً كارتونية مسيئة للنبي محمد، أدت لاندلاع تظاهرات حاشدة في العديد من الدول العربية والإسلامية للتنديد بالرسوم.

ونفت الاستخبارات الدنماركية ارتباط المخطط الذي تم إحباطه بتلك الرسوم، أو بسبب مشاركتها في الغزو الذي قادته الولايات المتحدة ضد العراق.

وسحبت الدنمارك في يونيو/حزيران الماضي كتيبة من 460 جندياً من العراق، واستبدلتها بفرقة صغيرة من عناصر سلاح الطيران.

وشهدت الدنمارك الأحد أعمال شغب قام بها النشطاء الشباب استدعت تدخل قوات مكافحة الشغب التي استخدمت القنابل المسيلة للدموع لتفريق الحشود.

وفي شأن متصل، أعلنت السلطات الألمانية اعتقال ثلاثة أشخاص خططوا لشن هجمات إرهابية على قاعدة رامستاين العسكرية الأمريكية ومطار فرانكفورت الدولي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك