الرئيس التركي أردوغان يستضيف اليوم وفدا سياسيا من فلسطينيي الداخل

منشور 02 شباط / فبراير 2019 - 11:09
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

 يلتقي اليوم السبت وفد سياسي من فلسطينيي الداخل بالرئيس رجب طيب أردوغان في اسطنبول وذلك للتباحث في قضايا تتعلق بشؤون القدس والاحتلال الإسرائيلي.

وسيشارك في الوفد النواب طلب أبو عرار ومسعود غنايم (المشتركة- الحركة الإسلامية) والدكتور أحمد الطيبي (الحركة العربية للتغيير) والنائب الاسبق أسامة السعدي ورئيس جمعية الأقصى الشيخ كامل ريان ورئيس المجلس المحلي دبورية قضاء الناصرة.

وترتبط الزيارة بأحوال القدس وانتهاكات الاحتلال فيها وكذلك بطلاب عرب من فلسطينيي الداخل معتقلون في تركيا منذ فترة على خلفية لم يكشف عنها بعد.

وقال مصدر مشارك في الزيارة لـ”القدس العربي” إن الزيارة قد حددت من قبل الأزمة الداخلية التي تشهدها “المشتركة” وانشقاق الحركة العربية للتغيير بقيادة أحمد الطيبي.

وفي سياق متصل انتخبت الجبهة الديموقراطية للسلام والمساواة الجمعة مرشحيها لقائمتها لانتخابات الكنيست القريبة. وتشمل القائمة النائب أيمن عودة من حيفا في المكان الأول بعدما جددت له الجبهة الديموقراطية للسلام والمساواة الثقة دون منافس وهكذا النائب عايدة توما- سليمان من عكا بقيت في موقعها بالمكان الثاني.

وانتخبت المحاضر في العلوم السياسية عضو الحزب الشيوعي اليهودي المعادي للصهيونية دكتور عوفر كسيف وبذلك يخلف الدكتور دوف حنين الذي أعلن قبل شهر إنهاء عمله البرلماني ليتفرغ للعمل الشعبي الاحتجاجي.

وفي المكان الرابع تم انتخاب الدكتور المحاضر في الحقوق النائب يوسف جبارين من مدينة أم الفحم وفي المكان الخامس تم انتخاب الناشط السياسي جابر عساقلة من بلدة المغار في الجليل وهو ابن الطائفة المعروفية. وتم انتخاب المزيد من المرشحين على المواقع المتأخرة داخل مجلس الجبهة الذي يعد مئات الرفاق وقد لوحظ أن الجبهة بحاجة للمزيد من الشباب والنساء واليهود التقدميين مقارنة مع سنوات ماضية.

وفي  تصريح لـ”القدس العربي” قال مدير مركز “مساواة” جعفر فرح الذي سحب ترشيح نفه على المواقع الأولى إن الجبهة فعلا بحاجة لتجدد داعيا لاستعادة بناء الفروع والعمل الشعبي وتنظيم فلسطينيي الداخل لتصعيد النضال في الميدان لا في البرلمان فحسب.

واليوم ينتخب التجمع الوطني الديموقراطي مرشحيه للكنيست بمؤتمر عام وبشكل ديموقراطي كما هو الحال في الجبهة الديموقراطية للسلام والمساواة.

ويتنافس على الموقع الأول في قائمة التجمع الوطني الديموقراطي أمين عام الحزب الدكتور مطانس شحادة والمهندس الاجتماعي أشرف قرطام والنائب جمعة الزبارقة من النقب وعلى المكان الثاني تتنافس سيدتان الدكتورة هبة يزبك والنائب نفين أبو أحمد أما في الموقع الثالث فيتنافس رئيس بلدية سخنين سابقا مازن غنايم والدكتور سامي أبو شحادة من يافا.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك