الرئيس العراقي: لا نقبل أن تتحول بلادنا مكبا لبقايا داعش

منشور 16 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 - 12:57
 الرئيس العراقي برهم صالح
الرئيس العراقي برهم صالح

نفى الرئيس العراقي برهم صالح موافقة بلاده على نقل عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) المحتجزين في سوريا إلى العراق، مشددا على أنها لن تقبل أن تكون “مكبا” لما تبقى من التنظيم الإرهابي في سوريا.

وحسب ما صرح به مستشار رئيس الجمهورية شروان الوائلي، الأربعاء، “تلقى برهم اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الثلاثاء، تناول خلاله قضايا تتعلق بالعلاقات الثنائية بين بغداد وواشنطن، فضلا عن مختلف الأمور ذات الاهتمام المشترك”.

ولفت إلى أن بومبيو لم يشر خلال المكالمة إلى ما أثير من حديث عن نقل محتجزي “داعش” إلى العراق، إلا أن الرئيس صالح أكد أنه لن يقبل أن تكون أرض العراق “مكبا لحثالات ما تبقى من داعش تحت أي ذريعة”.

وتناقش عدة دول أوروبية، منذ أشهر، إمكان إنفاذ “آلية قضائية دولية” في العراق لمحاكمة المقاتلين الأجانب المحتجزين في سوريا.

مواضيع ممكن أن تعجبك