السعودية تجلي رعاياها من لبنان

منشور 19 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 - 09:53
مطار رفيق الحريري الدولي
مطار رفيق الحريري الدولي

أجلت السفارة السعودية في بيروت مجموعة من مواطني المملكة نحو مطار رفيق الحريري الدولي، تمهيدا لمغادرتهم البلاد، في ظل الاحتجاجات الراهنة التي يشهدها لبنان.

وأعلنت سفارة السعودية ببيروت في تغريدة لها على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم السبت عن نجاح المرحلة الأولى من خطة إدارة الأزمات والطوارئ بهدف إجلاء المواطنين السعوديين، وتأمين سلامة وصولهم إلى مطار رفيق الحريري الدولي، والتي بدأت عند الساعة الخامسة فجرا.

وشكرت السفارة قيادة الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي على المساعدة التي قدموها، معربة عن أملها أن ينعم لبنان بدوام الأمن والاستقرار.

وفي وقت سابق، دعت وزارة الخارجية السعودية رعاياها في لبنان إلى توخي الحذر، وقالت في تغريدة على موقع "تويتر": "نظرا للأوضاع الراهنة التي تشهدها الجمهورية اللبنانية الشقيقة، وتحسبا لأي تداعيات سلبية لهذه الأوضاع، وحرصا من المملكة على سلامة مواطنيها، فإن الوزارة تحذر جميع المواطنين من السفر إلى لبنان سواء من المملكة أو أي جهة دولية أخرى، وذلك حرصا على سلامتهم".

وأضافت: "كما تطلب الوزارة من المواطنين الموجودين في لبنان توخي أقصى درجات الحيطة والحذر، والاتصال بسفارة المملكة في بيروت لتقديم التسهيلات والرعاية اللازمة عند الحاجة، آملين أن ينعم لبنان بدوام الأمن والاستقرار".

وتشهد لبنان موجة تظاهرات شعبية عنيفة يقوم بها المواطنون تنديدا بسياسات الحكومة التقشفية والضرائب الجديدة التي فرضتها، وآخرها ضريبة الاتصال الخاص بالتطبيقات الذكية كالـ"واتساب" والـ"فايبر".

 

مواضيع ممكن أن تعجبك