السعودية علمت بقرار غزو العراق قبل باول

منشور 19 نيسان / أبريل 2004 - 02:00

كشف الصحفي روبرت وودوارد، مؤلف كتاب "خطة الهجوم"، عن ان ادارة الرئيس الاميركي جورج بوش، ابلغت السعودية بقرارها شن الحرب على العراق قبل ان يعرف به وزير الخارجية كولن باول. 

وقال وودوارد في مقابلة في برنامج "60 دقيقة" في شبكة تلفزيون (سي بي اس) الاحد ان بوش ابلغ مستشارته للامن القومي كوندوليزا رايس ونائبه ديك تشيني ووزير الدفاع دونالد رامسفيلد اولا بقراره بالدخول في حرب في كانون الثاني/يناير. 

وأضاف وودوارد الذي وصف باول بانه كان معارضا للحرب "أبلغ كوندوليزا رايس وأبلغ رامسفيلد .وعرف ان تشيني كان يريد فعل ذلك.وقد أدركوا انهم لم يبلغوا كولن باول". 

ولكن قبل ان يستدعي بوش باول إلى المكتب البيضاوي اعطى تشيني ورامسفيلد اذنا بابلاغ السفير السعودي الامير بندر بن سلطان بقراره بدخول الحرب. 

وقال وودوارد انهما حتى اطلعا الامير بندر على خريطة في غاية السرية لخطة الحرب.وأضاف "وشرحا بالتفصيل خطة الحرب لبندر". 

واردف قائلا ان الامير بندر قال لهما "وبذلك سيتم اخراج صدام هذه المرة. وقال تشيني..امير بندر فور ان نبدأ صدام سيكون في مأزق خطير". 

وأكد بوش فيما بعد للامير بندر ما أبلغه به رامسفيلد وتشيني وقال له "رسالتهما هي رسالتي." 

ونفت رايس ان باول علم بقرار بوش بدخول الحرب بعد السفير السعودي وقالت في برنامج "واجه الامة" في نفس المحطة التلفزيونية الاحد انه تم استدعاء باول للبيت الابيض لاحاطته علما بشعور بوش ان الدبلوماسية غير مجدية. 

وقالت "لا يمكن ان اسمح ببقاء هذا الانطباع. وزير الخارجية كان على علم بكل الأحاديث التي جرت مع الرئيس وبكل التقارير المقدمة للرئيس". 

ولكن وودوارد الذي اكتسب شهرته لأول مرة في أوائل السبعينات بالمساعدة في كشف فضيحة ووترغيت التي أدت إلى استقالة الرئيس السابق ريتشارد نيكسون قدم تفاصيل الاجتماع بين الرئيس ووزير خارجيته. 

وقال "باول قال له بطريقة باردة ..هل تدرك العواقب؟ لانه أثارها منذ اشهر مع الرئيس ومع الجميع. قال باول بشكل مباشر ..انت تعرف انك تتحمل المسؤولية هنا. وقال الرئيس أعرف ذلك."—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك