السلطة تمنع الدويك من عقد مؤتمر صحفي وحماس تطالب بمحاكمة عباس دوليا

منشور 26 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 10:05
 المجلس التشريعي قد حل ولا يوجد نواب الان ولا حصانة عليهم
المجلس التشريعي قد حل ولا يوجد نواب الان ولا حصانة عليهم

قالت مصادر في حركة حماس ان فرع المخابرات الفلسطينية في الخليل طلب من رئيس المجلس التشريعي المنحل عزيز الدويك مراجعته مع صورة شخصية وهو ما رفضة القيادي في حركة حماس حماس 

وقالت المصادر ان الدويك كان بصدد اجراء مؤتمر صحفي يتحدث عن قرار المحكمة الدستورية بحل المجلس التشريعي الا ان حواجز امنية فلسطينية منعته من مواصلة طريقه الى مكان عقد المؤتمر الامر الذي اجبره على الغائه.

ووفق المصدر فان الناطق باسم الاجهزة الامنية اللواء عدنان الضميري ابلغ الدويك ان المجلس التشريعي قد حل ولا يوجد نواب الان ولا حصانة عليهم 

وفي غزة وخلال جلسة للمجلس التشريعي بحث قرار الرئيس محمود عباس حل المجلس قال النائب عن حماس واحد قادتها المتشددين خليل الحية: أطالب برفع دعوى ضد محمود عباس وخاصة امام المحاكم الدولية . واتهم الحية محمود عباس بانه يهيئ لصفقة القرن 

ومساء السبت الماضي، أعلن الرئيس محمود عباس، في مستهل اجتماع للقيادة الفلسطينية، بأن المحكمة الدستورية (في رام الله) قررت حل المجلس التشريعي، والدعوة لانتخابات برلمانية خلال 6 أشهر.

ونددت حركة "حماس"، التي تهيمن على غالبية مقاعد المجلس، بالقرار، معبرة عن رفضها له باعتباره "غير شرعي"، فيما رحبت به حركة "فتح".

بدوره، قال الناطق الرسمي باسم الأجهزة الأمنية الفلسطينية، اللواء عدنان الضميري، إن قوات الأمن "تنفذ قرارات المحاكم الفلسطينية، وعلى رأسها المحكمة الدستورية العليا".

وأضاف على صفحته على موقع "فيسبوك"، إن المحكمة الدستورية العليا "أصدرت قرارا بحل المجلس التشـريعي، وعليه فإن واجب قوى الامن تنفيـذ القرار".

وتابع:" "الأمن لن يسمح لأي كان بانتحال صفة أعضـاء التشريعي أو التكلم بهذه الصــفة، باعتبار ذلك غير قانوني".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك