السماح للصحافة بالدخول الى مخيم نهر البارد

منشور 29 أيلول / سبتمبر 2007 - 07:57
دخل عشرات الصحافيين الجمعة الى مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين في شمال لبنان في اول زيارة منظمة اليه منذ انتهاء المواجهات بين الجيش اللبناني ومجموعة فتح الاسلام المتطرفة في 2 ايلول/سبتمبر.

وشاهد الصحافيون والمصورون الصحافيون الذين رافقتهم قوة من الجيش منذ المدخل الشمال للمخيم المباني المحترقة والتي نخرها الرصاص وهياكل سيارات محترقة وشرفات منهارة وبعض محطات الوقود المحترقة وواجهات متاجر محطمة تماما.

ولم يسمح للصحافيين المحليين والاجانب بالدخول سوى الى مسافة 400 متر داخل المخيم من حيث امكنهم مشاهدة مبان منهارة تماما على طول الطريق الرئيسي المحاذي لشاطىء البحر المتوسط حيث شوهدت جرافات عائدة لوكالة غوث اللاجئين (انروا) تعمل على رفع الحطام.

وقال خليل مكاوي رئيس لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني التي نظمت الزيارة "نأمل ان تعود اول مجموعة (من اللاجئين) الى المخيم خلال يومين. هذا يتوقف على سرعة اصلاح المباني التي لا تزال صالحة للسكن".

ونزح سكان المخيم وعددهم نحو 31 الف شخص من المخيم خلال الاسابيع الاولى للمعارك ولجأ معظمهم الى مخيم البداوي المجاور.

وكانت اليات تابعة للجيش اللبناني تنتشر على طول الطريق الرئيسي في حين كان موظفون من الهلال الاحمر الفلسطيني ومن الانروا يستعدون لتطهير بعض المباني.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك