السنيورة يفتتح مؤتمرا لاعادة اعمار نهر البارد

منشور 10 أيلول / سبتمبر 2007 - 12:19
افتتح رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة مؤتمرا في بيروت يهدف الى جمع الأموال اللازمة لاعادة اعمار مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين شمالي لبنان.

وقد دمر المخيم الذي كان يسكنه 30 ألف لاجئ خلال شهور من الاشتباكات بين الجيش اللبناني ومقاتلي فتح الاسلام.

وقتل أكثر من 400 شخص نتيجة الاشتباكات التي اعتبرت أشرس أحداث عنف تقع في لبنان منذ نهاية الحرب الأهلية عام 1990.

وقد تعهد مسؤولون فلسطينيون ولبنانيون باعادة اعمار نهر البارد حتى يتمكن سكانه من العودة للاقامة فيه.

ويقيم جزء كبير من سكان المخيم الذين نزحوا عنه في مخيمات مجاورة في ظروف سيئة.

وكان شمال لبنان قد شهد مظاهر ابتهاج في اعقاب سيطرة الجيش على مخيم نهر البارد وأعلن فؤاد السنيورة تحقيق "أكبر نصر وطني على الإرهابيين في نهر البارد".

ووصف السنيورة في كلمة ألقاها عقب سيطرة الجيش على المخيم انتهاء المعارك بأنه "انجاز كبير حققه الجيش اللبناني على الإرهابيين الذين سعوا لجلب الفوضى والدمار والمآسي للبنان".

وتعهد السنيورة في كلمته بإعادة إعمار مخيم نهر البارد، لكنه أضاف أن المخيم سيوضع تحت سلطة الدولة و"الدولة اللبنانية فقط".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك