السودان: الجيش يساند البشير والمعارضة تبدأ الزحف الكبير

منشور 31 كانون الثّاني / يناير 2019 - 08:00
 مئات الأساتذة والمحاضرين في جامعة الخرطوم اعتصموا، الأربعاء،
مئات الأساتذة والمحاضرين في جامعة الخرطوم اعتصموا، الأربعاء،

أطلقت الشرطة السودانية قنابل الغاز المسيل للدموع على المحتجين

ويشهد السودان، الخميس، العديد من المسيرات في الخرطوم وغيرها من المدن السودانية، بحسب ما أعلن تجمع المهنيين السودانيين في بيان  داعياً فيه كل مدن السودان إلى المشاركة في ما سمي #موكب_الزحف_الكبير، الساعة الواحدة ظهراً بالتوقيت المحلي ، وفق ما أوردت فرانس برس.

يذكر أن مئات الأساتذة والمحاضرين في جامعة الخرطوم اعتصموا، الأربعاء، داخل مباني الجامعة، مطالبين بتشكيل "حكومة انتقالية" في البلاد.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن المتحدث باسم مبادرة أساتذة ومحاضري جامعة الخرطوم، ممدوح محمد الحسن، أن "أكثر من 300 من أساتذة جامعة الخرطوم نفذوا الأربعاء اعتصاماً داخل مباني الجامعة".

وتأتي مظاهرات "الزحف الكبير" فيما ألقى البشير كلمة أمام حشد من مؤيديه بمدينة كسلا قال فيها إن "تغيير الحكومة لا يتم عبر واتساب أو فيسبوك وإنما عن طريق صناديق الاقتراع". ومن المرتقب أن يجرى انتخابات في السودان في عام 2020.

وتعهد البشير بتجاوز الأزمة الاقتصادية التى تعيشها البلاد والعمل لإرضاء الشباب وإجراء حوارات معهم وضمان مستقبلهم وفق تعبيره.

 وأصدر الجيش السوداني بيانا الأربعاء قال فيه إن من يقودون الاحتجاجات يلحقون الضرر بالسودان. وقال رئيس الأركان المشتركة الفريق أول ركن كمال عبد المعروف الماحي "إن القوات المسلحة لن تسمح بسقوط الدولة السودانية أو انزلاقها نحو المجهول".

وأضاف الماحي أن "الذين يتصدرون المشهد في المظاهرات هي ذات الوجوه التي ظلت تعادي السودان وتشوه صورته أمام العالم".

ويشهد السودان منذ 19 كانون الأول/ديسمبر احتجاجات شبه يومية بسبب الأزمة الاقتصادية المتفاقمة في البلاد، في أطول تحد لحكم البشير الذي تولى السلطة في انقلاب عام 1989.

وخلفت التظاهرات 30 قتيلا حسب إحصاءات رسمية، فيما تقول جهات معارضة إن حصيلة القتلى بلغت 51.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك