السي.اي.ايه تلغي "عقوبة المغطس"

منشور 15 أيلول / سبتمبر 2007 - 02:30

ذكرت شبكة اي.بي.سي نيوز التلفزيونية الاميركية الجمعة، ان وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي.اي.ايه) حظرت وسيلة للاستجواب مثيرة للجدل تسمى "عقوبة المغطس" الشبيهة بتنفيذ حكم الاعدام غرقا.

ونقلت الشبكة عن مصادر طلبت التكتم على هويتها ان مدير السي.اي.ايه مايكل هايدن حظر "عقوبة المغطس" وحصل على موافقة البيت الابيض لالغاء هذه الوسيلة من لائحة طرائق الاستجواب التي سمحت بها ادارة بوش في 2002 بعد اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر.

وذكرت الشبكة ان هذه الوسيلة قد الغيت العام الماضي لكن القرار لم يعلن. وقال المتحدث باسم السي.اي.ايه مارك مانسفيلد ردا على اسئلة وكالة فرانس برس ان "سياستنا تقضي بالامتناع عن الادلاء بتعليقات على وسائل الاستجواب الا للتأكيد على انها تطبق في اطار احترام القانون".

وتصف منظمات حقوق الانسان ومسؤولون اميركيون متنفذون ومنهم السناتور الجمهوري جون ماكين المرشح الى الرئاسة في 2008، عقوبة المغطس بأنها "تعذيب" لانها يشبه "عملية اعدام".

واضاف في تصريح لشبكة اي.بي.سي ان "عقوبة المغطس شكل من اشكال التعذيب. وانا مقتنع بأن الغاءها سيساعدنا ليس فقط في تقنياتنا المتبعة في الاستجواب لكنه سيساعدنا ايضا في تحسين صورتنا في العالم".

مواضيع ممكن أن تعجبك